غاتيلوف: محاربة الإرهاب ليست “بطاقة دخول” وبقاء لبعض الدول في سورية

غاتيلوف: محاربة الإرهاب ليست “بطاقة دخول” وبقاء لبعض الدول في سورية

أكد نائب وزير الخارجية الروسي غينادي غاتيلوف أن محاربة الإرهاب لا تعد “بطاقة دخول” إلى سورية والبقاء فيها لبعض الدول أو التحالفات، مشيرا بذلك إلى التواجد الأمريكي والتركي شرق سورية وشمالها.

وقال غاتيلوف، عقب لقائه المبعوث الأممي إلى سورية ستافان ديمستورا، وفي معرض تعليقه على تصريحات وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس حول بقاء القوات الأمريكية في سورية “إنه تصريح غريب، لأن الأمم المتحدة لا يمكنها التعامل مع مثل هذه المسائل، إن سورية دولة ذات سيادة، ودولة مستقلة، وفقط الحكومة السورية والسلطات يمكنها تحديد ودعوة قوات دول أخرى الى أراضيها، والأمم المتحدة لم تعطي مثل هذا الحق”.

وكان ماتيس صرح أمس بأن القوات الأمريكية ستبقى في سورية للقضاء على تنظيم داعش الإرهابي قائلا “أنها بالفعل تفعل ذلك”.

وفيما يخص الحل السياسي للأزمة السورية قال غاتيلوف أنه أخير ديمستورا نية روسيا بعقد مؤتمر الحوار الوطني السوري في سوتشي مطلع شهر كانون الأول القادم.

المصدر : وكالات