بريطانيا وفرنسا تعارضان الفيتو الأمريكي على مشروع قرار مصر حول القدس

بريطانيا وفرنسا تعارضان الفيتو الأمريكي على مشروع قرار مصر حول القدس

استخدمت مندوبة الولايات المتحدة الأمريكية في مجلس الأمن نيكي هايلي حق النقض الفيتو ضد مشروع قرار مصري بسحب القرار الأمريكي حول الاعتراف بالقدس عاصمة للاحتلال الإسرائيلي.

وصوت الأعضاء الـ 14 الآخرين في مجلس الأمن لصالح مشروع القرار فيما كانت الولايات المتحدة الدولة الوحيدة المعترضة عليه.

ويطالب مشروع القرار المصري برفض اعتبار القدس عاصمة للاحتلال الإسرائيلي وسحب القرار الأمريكي بهذا الخصوص.

في غضون ذلك، اعتبر مندوب بريطانيا ماثيو رايكروفت “أن الإجراء الأحادي من قبل الولايات المتحدة بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل لاغ وباطل”، قائلا: لا ينبغي تغيير الطابع الديمغرافي للقدس”.

وأكد رايكروفت أن بلاده لا تتفق مع الولايات المتحدة حول الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، مشيرا إلى أن هذا القرار لا يخدم السلام في المنطقة.

من جهته قال مندوب فرنسا فرانسوا دي لاتر أن بلاده تأسف للفيتو الأمريكي ضد مشروع القرار المصري المناهض للقرار الأمريكي.

المصدر : وكالات