دراسة: الثقب الأسود يمحو ماضي الإنسان ويدخله في المستقبل “اللامنتهي”

دراسة: الثقب الأسود يمحو ماضي الإنسان ويدخله في المستقبل “اللامنتهي”

اتفق معظم علماء فيزياء الكم على أن الثقوب السوداء التي توجد في الفضاء الخارجي يمكنها ابتلاع كل ما حولها، نظرا لجاذبيتها المهولة النتاجة عن تجمع كتلة عملاقة في مساحة ضيقة، لا يفلت منها شيء، إلا أن دراسة حديثة أضافت الجديد في هذا الصدد.

وأثبتت دراسة حديثة، أجراها علماء من جامعة بيركلي، ليس فقط أن الإنسان يمكنه النجاة إذا دخل في الثقب الأسود، بل إن بإمكان الثقب الأسود أن يمحو ماضي الإنسان وأن يدخله إلى المستقبل “اللامنتهي”، حسبما ذكر موقع APS Physics.

ويقول الفيزيائي بيتر هينتز إنه إذا دخل الإنسان إلى ثقب أسود، فسيخرج من دائرة سيطرة القوانين الفيزيائية المتعارف عليها.

ووضع العلماء نظرية افترضت وجود حاجز أطلقوا عليه اسم “أفق كوتشي”، عندما يتم تخطيه داخل الثقب الأسود تسقط جميع القوانين الفيزيائية، ومنها الجاذبية والوقت، ما يعني أنه عند دخول الإنسان في الثقب الأسود فإن حساب الزمن الماضي سيسقط تمامًا ويعيش في عدد لا منتهي من أزمنة المستقبل، على حد وصف هينتز.