“قرية التوائم” الهندية تحير العلماء

“قرية التوائم” الهندية تحير العلماء

اكتسبت قرية في منطقة مالابورام في الهند شهرتها بسبب انتشار ظاهرة غريبة محيرة للعلماء اللذين لم يتوصلوا لسببها حتى الآن, فالنساء في القرية لا يلدن إلا التوائم.

هذه القرية – الواقعة على بعد 150 كيلومتراً من مدينة كوتشي الساحلية- تتميز بوجود أكبر عدد من التوائم في العالم، إذ يمثل التوائم هنا 42 توأما من كل ألف ولادة، أي ما يقرب من ستة أضعاف المتوسط العالمي البالغ نحو ستة لكل ألف مولود.

ووفقا للأطباء والسكان المحليين، فقد بدأت الأعجوبة الطبية قبل ما يقرب من 60 إلى 70 سنة.

ولايزال أقدم زوج من التوائم هناك، وهما كونهي باثهوتي و باثهوتي، على قيد الحياة، ويعتقدان أن هذا الحدث فريد من نوعه للقرية.

ويقولان: “هذه نعمة من الله هذا كل شيء العلم لا يمكن أن يثبت شيئاً نحن نشهد الآن ولادة توائم ثلاثية ورباعية أيضاً”.

وبعد الارتفاع السريع في التوائم، وصل فريق مشترك يضم باحثين من مؤسسات مختلفة في الهند وألمانيا والمملكة المتحدة قبل عامين لجمع عينات لعاب من التوائم في محاولة لعزل الحمض النووي الخاص بهم ومحاولة معرفة أسباب الطفرة.

وأجرى فريق آخر بحثًا عن مقاييس الجسم البشري مثل الطول والوزن، والتحليل الفوتوغرافي (أشكال المظهر الجانبي والوجهي) والخصائص الإطباقية (حالة الأسنان وخصائص الإطباق) بين التوائم.

ولكن حتى الآن، لا تزال البيانات التي تم جمعها من العديد من التوائم تخضع لتحليلات أعمق دون التوصل إلى نتيجة ملموسة.