رئيس الحكومة التشيكية: من مصلحة أوروبا أن يسود الأمن في سورية

رئيس الحكومة التشيكية: من مصلحة أوروبا أن يسود الأمن في سورية

أكد رئيس الحكومة التشيكية أندريه بابيش أن من مصلحة أوروبا حل الأزمة في سورية وأن يسود الأمن والاستقرار فيها كي يتمكن المهجرون السوريون من العودة إلى وطنهم.

وقال بابيش في حديث لصحيفة ليدوفي نوفيني التشيكية إن الوضع في سورية يجب أن يحل وأن تنتهي الحرب وتبدأ عملية إعادة الإعمار وعودة الناس إلى بيوتهم مشددا على أن هذا الأمر يتطلب التعاون مع الحكومة السورية.

وأشار بابيش إلى أنه طرح موضوع الأوضاع في سورية خلال محادثاته الأخيرة مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في البيت الأبيض لأنه مهتم بالأمر من الناحية الانسانية.

وأشار بابيش إلى أن براغ يمكن أن تكون المكان المثالي لاستضافة لقاء بين الرئيسين الأمريكي دونالد ترامب والروسي فلاديمير لإجراء محادثات حول حل الأزمة في سورية.

وكان بابيش أعلن في تشرين الثاني الماضي عزم بلاده بالتنسيق مع الحكومة السورية إنشاء دار للأطفال الأيتام في سورية تضم حضانة ومدرسة وسكنا وملعبا وتتسع ل 150 طفلا.

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!