معاناة أهالي “مخيم الركبان” إلى زوال مع استمرار عودتهم إلى منازلهم

معاناة أهالي “مخيم الركبان” إلى زوال مع استمرار عودتهم إلى منازلهم

استمرت قوافل الأهالي العائدين من الاحتجاز في “مخيم الركبان” على الحدود مع الأردن، بالوصول إلى ممر جليغم قبيل نقلهم إلى مراكز الإيواء المؤقتة في حمص.

وقالت وكالة سانا، إن عشرات الأسر ومعظمهم من الأطفال والنساء وصلوا اليوم إلى ممر جليغم عبر سيارات وجرارات قادمين من مخيم الركبان حيث تحتجز قوات الاحتلال الأمريكي والعصابات الإرهابية المرتبطة بها آلاف النازحين.

وقدمت النقطة الطبية وفرق الهلال الأحمر العربي السوري المتواجدة على معبر جليغم كافة الخدمات الغذائية والطبية للأهالي العائدين والذين يعانون سوء التغذية نتيجة الحصار الأمريكي المفروض على المخيم.

وأشارت سانا إلى أن الجهات المعنية قامت باستكمال الإجراءات للمهجرين الواصلين من تسجيل الأسماء والتأكد من البيانات الشخصية ليصار إلى تأمين وصولهم إلى مراكز إقامة مؤقتة في حمص ريثما يتم نقلهم إلى مناطق سكنهم الدائم التي حررها الجيش من الإرهاب.

ووصلت عدة دفعات من المخيم خلال الأسابيع الماضية حيث تم التعامل معهم مباشرة وتقديم الرعاية لهم قبل إرسالهم إلى مراكز الإقامة المؤقتة في حمص.

المصدر : سانا

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!