مجلس مدينة حمص يقترح تعديل المخطط التنظيمي العام للمدينة واستبدال مخالفات الهدم بالغرامة المالية

مجلس مدينة حمص يقترح تعديل المخطط التنظيمي العام للمدينة واستبدال مخالفات الهدم بالغرامة المالية

اقترح أعضاء مجلس مدينة حمص تعديل المخطط التنظيمي العام لمدينة حمص المتضمن تعديل الصفة التنظيمية والإعلان عن المشروع من قبل رئيس مجلس المدينة ومشروع تعديل المخطط التنظيمي لمدينة حمص المتضمن تعديل المخطط التنظيمي لمنطقة بابا عمرو.

وتم اقتراح الموافقة على استبدال الهدم بالغرامة المالية لمخالفات بروز خارجي مركوب بالطابق الثالث ومخالفة التجاوز بعرض البروز المركوب على الوجائب الجانبية والخلفية في الطابق الأرضي والأول والثاني من العقار ومخالفات زيادة البناء بالوجائب عن نسبة 30 % وتحديد قيمة الغرامة لكل مخالفة بحسب نوعها وبحسب الشارع والمنطقة الموجود فيها العقار.

كما ناقش المجلس تقرير لجنة الشكاوى حول تلوث مياه الشرب في بعض المدارس واقترح التوجه بكتاب لمديرية التربية من أجل إرسال لجان تفتيش وتعيين مستخدمين لتنظيف دورات المياه في المدارس، والتأكيد على وجود لجان صحة لمراقبة المياه وتفعيل دور المرشدين النفسيين في موضوع دمج طلاب الفئة «ب» مع الطلاب النظاميين.

وتضمنت مقترحات لجنة التخطيط والبرامج قرارا بمنع لصق المنشورات والإعلانات والصور والبيانات والمطبوعات وكتاباتها وتعليقها على الأسوار وجدران الأبنية وجذوع الأشجار وجوانب الطرق العامة والساحات وعلى النصب وقواعدها الأثرية ومراكز توزيع الطاقة الكهربائية وأعمدة الكهرباء والهاتف وغيره، ومعاقبة المخالف بإزالة اللوحات والمنشورات على نفقته وتغريمه بمبالغ مالية حسب مساحة اللوحة، ومخالفة السيارات التي ترمي الأنقاض بغرامات مالية حسب حمولتها إضافة إلى الترحيل على نفقة المخالف.

واقترحت لجنة الشهداء والجرحى تخصيص واستثمار حديقة لأسر الشهداء والجرحى، وهذا ما أكده رئيس المجلس المهندس عبد الله البواب خلال الجلسة على أن هناك دراسة لتكون حديقة الملعب بحي الحمرا للجرحى و ذوي الحاجات الخاصة مع إيجاد مداخل و ألعاب و خدمات خاصة بهم ، لافتا إلى أنه سيتم تخصيص 8 أكشاك بشارع «الخراب» يعود ريعها لهيئة دعم أسر الشهداء.

كما ناقشت لجنة الأسواق القديمة متابعة خطة الأسواق و تفعيل ساحة «الجندي» و التواصل مع بعض أصحاب المهن و التجار و تعبيد الشوارع بحي الحميدية و إزالة الأنقاض من السوق القديم و الشوارع المحيطة به و إعادة البسطات و الأشغال و الخدمات لسوق الناعورة .

من جهتها ناقشت لجنة الخدمات العامة و المرافق تقاريرها و تمت الموافقة على عدد من الكتب حول تغيير وجهة تخصيص تجاوزات لعدد من العقارات من أملاك عامة إلى أملاك مدينة خاصة و خلصت اللجنة بعد  دراستها لموضوع النظافة في عدد من الأحياء إلى أنها سيئة جدا خاصة من ناحية الكنس و الإنارة و تحتاج لصيانة و قمع بعض إشغالات أرصفتها.

نبال إبراهيم – الوطن اون لاين

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!