أسواق “حلب القديمة” محط اهتمام مسؤوليها

أسواق “حلب القديمة” محط اهتمام مسؤوليها

يصب مسؤولو حلب في محافظتها ومجلس مدينتها جل اهتمامهم لإعادة الحياة لأسواق المدينة القديمة التي كانت تشكل عصب حلب التجاري قبل سيطرة الإرهابيين عليها في آب ٢٠١٣.

وقصد محافظ حلب حسين دياب اليوم الثلاثاء المدينة القديمة، في ثاني زيارة لها خلال ٣ أيام، لتفقد أحول أسواقها التاريخية المدمرة بفعل الإرهاب لمتابعة أعمال ترميمها والجهود الحثيثة المبذولة لإعادتها إلى الحياة مجددا لتتبوأ دورها المعهود في نهضة حلب الاقتصادية.

وجال دياب، برفقة رئيس مجلس مدينة حلب معد المدلجي، على محاور سوق اليبرق وخان الخيش وسوق الخابية وسوق السقطية، الذي انتهت أعمال ترميمه أخيرا لوضع محاله التجارية في الخدمة، وذلك للاطلاع على أعمال ترميم المحال والبنية التحتية من ماء كهرباء وهاتف وصرف صحي. ووجه برفع وتيرة العمل والانتهاء من المشاريع الخدمية ضمن مدتها العقدية.

واستمع المحافظ إلى شكاوي ومطالب أصحاب المحال التجاربة، ولاسيما ما يتعلق بأمور السلامة العامة، ووجه بتلبية المطالب المحقة بغية تسريع عودة التجار إلى محالهم وتنشيط الحركة التجارية في أهم مواقعها التقليدية لتعود كما كانت خلال أكثر من ١٠٠٠ عام مضى من عمرها.

خالد زنكلو- الوطن اون لاين

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!