“داعش” القلمون إلى البوكمال بعد فحص “DNA” الجثث التي سلمها للمقاومة اللبنانية

“داعش” القلمون إلى البوكمال بعد فحص “DNA” الجثث التي سلمها للمقاومة اللبنانية

ينتظر إرهابيو داعش المستسلمون في جرود القلمون الغربي نتائج فحص الحمض النووي للجثث التي سلموها للجيش اللبناني إثر اتفاق تم صباح اليوم، قبل التوجه إلى شرق سورية.

وكان الجيش السوري والمقاومة اللبنانية والجيش اللبناني أعلنوا في وقت واحد عند السابعة صباح اليوم الأحد 27 آب وقفا كاملا لإطلاق النار في القلمون الغربي بعد انهيار التنظيم تماما إثر وصول القوات إلى موقع داعش الأخير في حليمة قارة، ولإفساح المجال أمام عملية التفاوض حول العسكريين اللبنانيين المخطوفين وإخراج إرهابيي داعش وعائلاتهم نحو مدينة البوكمال شرق دير الزور.

وتقوم فرق طبية متخصصة بفحوصات “دي أن أيه” عاجلة للتحقق من عائدية الجثث المتفسخة والمتفحمة التي سلّمها التنظيم أو كشف عن أماكن دفنها، سواء تلك العائدة لعناصر المقاومة أو للجيشين اللبناني والسوري.

ويقر الاتفاق الذي تم صباحا بين المقاومة اللبنانية وتنظيم داعش الإرهابي تسليم الأخير معلومات حول العسكريين اللبنانيين التسعة المخطوفين منذ ثلاث سنوات في الجرود، حيث سيتم نقل الإرهابيين إلى مدينة البوكمال شرق سورية حال اكتمال الشرط الأول للاتفاق.

وفي حال خروج إرهابيي داعش من المنطقة المتواجدين فيها الآن فذلك يعني خلو الحدود السورية اللبنانية بشكل كامل من أي ميليشيات مسلحة أو تنظيمات إرهابية للمرة الأولى منذ انطلاق الأحداث في سورية عام 2011.

المصدر : وكالات

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!