تركيا تستهدف الإعلاميين خلال تغطيتهم دخول “القوات الشعبية” إلى عفرين

تركيا تستهدف الإعلاميين خلال تغطيتهم دخول “القوات الشعبية” إلى عفرين

استهدفت مدفعية الجيش التركية أطقم الإعلاميين بالمدفعية خلال تغطيتهم لدخول “القوات الشعبية” الرديفة للجيش العربي السوري إلى مدينة عفرين بموجب الاتفاق الذي تم التوصل إليه مع وحدات “حماية الشعب”، ذات الأغلبية الكردية، وبعد تأخير لنحو 24 ساعة عن الموعد المحدد أمس.

وقالت مصادر إعلامية عند معبر الزيارة، الذي عبرته القوات إلى عفرين ظهر اليوم الثلاثاء، لـ “الوطن أون لاين” إن طائرة استطلاع تابعة للجيش التركي كانت تراقب توزع وانتشار الإعلاميين قبل أن توجه نيران المدفعية التركية باتجاههم قبل إجلائهم إلى بلدتي نبل والزهراء المجاورتين للمعبر ومن دون وقوع إصابات في صفوفهم.

وكشف مصدر متابع لعملية دخول “القوات الشعبية” إلى عفرين إلى أنها ستنشر داخل مدينة عفرين وفي محيطها على الأغلب وعلى دفعات وفق ما هو مخطط له من دون إيراد تفاصيل حرصاً على سلامة القوات من الناحية العسكرية.

وبين أن القصف المدفعي التركي طال أيضاً بلدة كفين المتاخمة لمعبر الزيارة والتي تقع تحت إدارة الحكومة السورية، ما استدعى الرد من “القوات الشعبية” نحو مصادر النيران.

وشهدت عفرين اليوم مظاهرات حاشدة شارك فيها أهالي حيي الشيخ مقصود والاشرفية ومدينة منبج والذين قصدوها أمس للتضامن مع سكان المدينة والتنديد بالعدوان التركي على الأراضي السورية.

حلب – الوطن اون لاين

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!