الجعفري: سورية أعطت موافقتها والولايات المتحدة عرقلت قافلة مساعدات ‏‏”الركبان”‏

الجعفري: سورية أعطت موافقتها والولايات المتحدة عرقلت قافلة مساعدات ‏‏”الركبان”‏

أكد مندوب سورية الدائم في الأمم المتحدة الدكتور بشار الجعفري أن الولايات ‏المتحدة تقف خلف العرقلة المستمرة لمحاولات دمشق والمنظمات الأممية الخاصة ‏بإيصال المساعدات الإنسانية إلى مخيم الركبان على الحدود مع الأردن.‏

وأشار الجعفري خلال جلسة لجلس الأمن الدولي اليوم الاثنين إلى أن سورية وافقت ‏على تسيير قافلة مساعدات إنسانية إلى المخيم بالتعاون مع الهلال الأحمر السوري ‏واللجنة الدولية للصليب الأحمر، حيث انطلقت القافلة من الداخل السوري باتجاه ‏منطقة الـ 55 التي تسيطر عليها القوات الأمريكية.‏

وأضاف الجعفري: “إلا أن فريق الأمم المتحدة وبعد توجهه إلى منطقة الـ 55 كم ‏بتاريخ الـ 26 من الشهر الجاري عاد أدراجه إلى مدينة دمشق بشكل عاجل بسبب ‏ورود تقارير عن هجوم مرتقب لتنظيم “داعش” الإرهابي على القافلة من المنطقة ‏التي تنتشر فيها القوات الأمريكية على الرغم من التعهدات التي قدمتها واشنطن ‏للأمم المتحدة بضمان أمن القافلة”.‏

وأكد الجعفري أن هذا الأمر يعتبر دليلا واضحا على أن الولايات المتحدة هي ‏المعرقل الأساسي لإيصال المساعدات إلى مخيم الركبان، والمسبب الرئيسي لمعاناة ‏قاطنيه، مشيراً إلى أن إرهابيي “داعش” انطلقوا من منطقة الركبان إلى مدينة ‏السويداء وهاجموها قبل ثلاثة أشهر وقتلوا نحو 300 مدني وعاد هؤلاء الإرهابيون ‏أدراجهم من السويداء إلى منطقة الركبان.‏

وانتقد مندوب سورية تصرف معدي التقارير الشهرية حول “الوضع الإنساني” في ‏سورية، مشيرا إلى أنهم يعملون بشكل مسيّس وطبقا لتوجيهات دول غربية ‏بالترويج للمساعدات القادمة من خارج الحدود، والتي تصل بدورها إلى أيدي ‏الإرهابيين كدعم مباشر لهم وليس إلى مستحقيها من المدنيين.‏

الوطن أون لاين

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!