“النصرة” وحلفاؤها يتحركون ضد الجيش في منزوعة السلاح.. والمدفعية بالمرصاد

“النصرة” وحلفاؤها يتحركون ضد الجيش في منزوعة السلاح.. والمدفعية بالمرصاد

خرق إرهابيو تنظيم جبهة النصرة الإرهابي والميليشيات المسلحة المتحالفة معه، اتفاق إدلب مجدداً، باتخاذهم المنطقة المنزوعة السلاح في قطاعي حماة الشمالي وإدلب الجنوبي الشرقي، منصة لاعتداءاتهم المتكررة على نقاط عسكرية مثبتة في تخوم المنطقة المذكورة.

فقد تسلل اليوم إرهابيون من المنطقة المنزوعة السلاح باتجاه بعض النقاط العسكرية المتمركزة على محيط مورك ولحايا بريف حماة الشمالي، للاعتداء عليها واستهدافها بقذائف الهاون، ولكن حاميتها من قوات الجيش كانت لهم بالمرصاد، واستهدفتهم بالرشاشات الثقيلة، وهو ما أدى إلى مقتل العديد منهم وجرح آخرين وفرار من بقي حيَّاً.

وبيّن مصدر إعلامي لـ”الوطن أون لاين”، أن وحدات الجيش العاملة في المنطقة المذكورة، استهدفت نقاط انتشار “النصرة” وميليشياتها المسلحة بالمدفعية الثقيلة، رداً على خرقها لاتفاق إدلب، وذلك في أطراف حصرايا وأراضي اللطامنة الزراعية بريف حماة الشمالي، وعلى محور السرمانية بسهل الغاب الغربي.

وأضاف المصدر أن الجيش استهدف بنيران بمدفعيته الثقيلة، مواقع للإرهابيين في الفرجة وتل خزنة والكتيبة المهجورة في ريف إدلب الجنوبي والجنوبي الشرقي، وذلك رداً على خرقهم لاتفاق إدلب أيضاً، بإطلاقهم عدة صواريخ بعد ظهر اليوم من المنطقة المنزوعة السلاح باتجاه نقاط الجيش العسكرية، من دون وقوع إصابات.

محمد خبازي – الوطن أون لاين

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!