“الحلبيون” يأكلون يومياً 3,5 ملايين رغيف

“الحلبيون” يأكلون يومياً 3,5 ملايين رغيف

كشف مدير الشركة العامة لمخابز حلب أحمد مطر في تصريح لـ«الوطن» عن توجه الشركة ضمن خطة عملها الإستراتيجية العام القادم لوضع نظام جديد لآلية منح تراخيص لإقامة الأفران الخاصة في حلب، مؤكداً أن العمل مستمر حالياً لاستكمال ترميم وإعادة تأهيل المخابز الحكومية المتضررة نتيجة الإرهاب وفقاً للأولويات.
وأشار مدير مخابز حلب إلى أن منح أي تراخيص جديدة للأفران الخاصة يحتاج إلى موافقة لجان خاصة ترتبط بعملها مع مديرية «التموين»، مبيناً أن ذلك يتم وفقاً لحاجات كل منطقة وحسب عدد السكان المقيمين فيها.
وقال مطر: «في محافظة حلب ما يقارب 140 مخبزاً يعمل بشكل يومي حالياً، منها 22 مخبزاً حكومياً تعود ملكيتها للشركة، موزعة بين 11 مخبزاً موجوداً في الريف و11 مخبزاً في المدينة، إضافة إلى 118 مخبزاً خاصاً، منها 78 مخبزاً موجوداً في المدينة و40 مخبزاً في الريف».
وبيّن مطر الطاقة الإنتاجية اليومية التي تنتجها المخابز كافة في محافظة حلب وهي تبلغ 500 طن دقيق يتم «عجنه» لتنتج ما يقارب 500 ألف ربطة يومياً، موضحاً أن 60 بالمئة منها تنتج في مخابز القطاع العام، أي ما يقارب 325 ألف ربطة يتم إنتاجها من المخابز الحكومية، إضافة إلى 185 ألف ربطة يتم إنتاجها من مخابز القطاع الخاص.
(وبحسبة بسيطة، 500 ألف ربطة تحتوي على 3.5 ملايين رغيف، وعلى حساب سعر الربطة الواحدة 50 ليرة تكون قيمة الخبز الذي يستهلكه الحلبيون يومياً 25 مليون ليرة سورية).
وأوضح مطر أن أولوية عمل شركة مخابز حلب حالياً لإعادة تأهيل خطوط الإنتاج في المخابز المتضررة بشكل مبدئي وجزئي وضمن مراحل من أجل تأمين متطلبات المواطنين اليومية من مادة الخبز، مبيناً أنه منذ تحرير محافظة حلب من المجموعات الإرهابية المسلحة، تم العمل على إعادة تأهيل 12 مخبزاً آلياً بخطوط إنتاج طاقتها الإنتاجية 12 طناً يومياً منها يعمل بخط واحد وأخرى بخطين أو ثلاثة حسب عدد السكان، مؤكداً أن العمل مستمر من أجل توفير مخابز وخطوط جديدة في المناطق المحررة الأخرى في الريف والمدينة.
وبين مطر أن الشركة ستعمل خلال المرحلة المقبلة على إعادة صيانة جميع المخابز من جديد لإعادتها إلى ما كانت عليه قبل الحرب، إلا أن العمل الحالي إسعافي في جميع المناطق وخاصة الأرياف والأحياء الشرقية من المحافظة التي شهدت عودة عدد كبير من السكان إليها.
وأشار مدير المخابز إلى أن الشركة في صدد الانتهاء من إعادة تأهيل الخط الإنتاجي الثالث في مخبز دير حافر الآلي خلال شهر، منوهاً بأن المخبز تم تشغيل خطي إنتاج فيه مسبقاً بعد تحرير المدينة مباشرة بطاقة إنتاجية تصل إلى 24 ألف ربطة يومياً. لافتاً إلى أنه تمت إعادة تأهيل مخبز مسكنة الآلي بخطي إنتاج يستهلكان يومياً 24 طناً من الدقيق، إضافة إلى خط إنتاج آخر في مخبز مدينة الخفسة بطاقة إنتاجية 12 طناً يومياً.
أمّا في الريف الجنوبي فقد أشار مطر إلى أنه تمت إعادة تأهيل مخبز مدينة سفيرة بثلاثة خطوط إنتاج لكل منها 12 طناً يومياً، وتشغيل مخبز بلدة عران أيضاً بخط إنتاج 12 طناً، إضافة إلى العمل حالياً أيضاً على إعادة تأهيل خط إنتاجي جديد في مخبز «أرجل» أيضاً بطاقة إنتاجية تصل إلى 12 ألف ربطة يومياً، إضافة إلى تأمين خط إنتاجي لمخبز دبسي عفنان في محافظة الرقة أيضاً. وأضاف: تم تشغيل مخابز أخرى كمخبز الحمدانية ومخبز نبل وغيرها، مبيناً وجود مخبز متنقل يتم نقله للمناطق التي تحتاج إلى كميات أكثر من المتوافر لديها.

قصي أحمد المحمد

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!