السلطات المصرية تنفي أنباء عن منعها عبور سفن متجهة إلى سورية

السلطات المصرية تنفي أنباء عن منعها عبور سفن متجهة إلى سورية

نفت السلطات المصرية، اليوم الأحد، صحة التقارير التي تداولتها بعض الصفحات في مواقع التواصل الاجتماعي، التي تحدثت عن منع مصر سفنا متجهة إلى سورية من المرور عبر قناة السويس.

ونقلت “روسيا اليوم” عن رئيس هيئة قناة السويس الفريق مهاب مميش قوله، عبر بيان صدر عنه “ردا على ما تم تداوله من أنباء حول منع هيئة قناة السويس عبور السفن المحملة بالنفط لدولة سورية الشقيقة، إنه لا صحة لتلك الشائعات جملة وتفصيلا”.

وأكد مميش “التزام هيئة قناة السويس بالعمل وفق المواثيق والمعاهدات الدولية وعلى رأسها اتفاقية القسطنطينة التي تكفل حق الملاحة الآمن لكافة السفن العابرة، دون تمييز بين علم دولة وأخرى، لتظل القناة شريانا للرخاء والتنمية للعالم أجمع”.

كما شدد مميش، الذي يتولى أيضا منصب رئيس الهيئة العامة الاقتصادية لمنطقة القناة، على “حرص الدولة المصرية على إدارة هذا المرفق الملاحي العالمي بكفاءة وحيادية تامة، بما يمكنها من العمل على تحقيق مصالح الشعب المصري ومصالح شعوب العالم كله في نقل حركة التجارة العالمية، بما فيها مستلزمات الحياة الضرورية من وقود وغذاء ودواء وغيرها دون إبطاء”.

ودعت هيئة قناة السويس إلى “تحري الدقة في التعامل مع المواقع الإلكترونية أو صفحات التواصل الاجتماعي التي تذيع أو تبث بيانات وأخبار كاذبة”، مشددة على أن “التعامل في هذه الأمور لا بد وأن يكون من خلال الموقع الرسمي لهيئة قناة السويس”.

وتداولت صفحات إخبارية في موقعي “تويتر” و”فيسبوك”، في وقت سابق، تقارير غير مؤكدة تحدثت عن قيام السلطات المصرية، وبقرار من الرئيس عبد الفتاح السيسي، بمنع سفن إيرانية محملة بالغاز والنفط كانت متوجهة إلى سورية، من العبور عبر قناة السويس.

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!