لافروف: لن نسمح بإسقاط الدولة السورية من خلال معلومات كاذبة

لافروف: لن نسمح بإسقاط الدولة السورية من خلال معلومات كاذبة

أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن رفض الولايات المتحدة ودول الغرب المقترح الروسي الايراني بشأن إجراء تحقيق شفاف في مزاعم استخدام السلاح الكيميائي في خان شيخون بريف إدلب أمر غير مقبول.

ونقلت وكالة الأنباء السورية “سانا” عن لافروف قوله في ختام لقاء وزراء خارجية الدول الأعضاء في منظمة شنغهاي للتعاون في العاصمة الكازخية أستانا إن “الولايات المتحدة وحلفاءها الغربيين لا يؤيدون فكرة التحقيق في حادث استخدام سلاح كيميائي وهذا الوضع غير مقبول .. وتفضل هذه الدول عدم حل الأزمة في سورية بشكل سياسي وتسعى إلى إقالة الرئيس السوري ومعظم الدول في الأمم المتحدة لا توافق على ذلك”.

وأوضح لافروف أن اتهامات الغرب للحكومة السورية باستخدام السلاح الكيميائي لا أساس لها، مشيرا إلى عدم جواز توجيه الاتهامات دون إجراء تحقيق شفاف ونزيه.

وحول نتائج اللقاء الثلاثي السوري الروسي الإيراني في موسكو أشار لافروف إلى أن كل الأطراف أكدت على تنفيذ القرار الدولي رقم 2254 حول ضرورة تسوية الأزمة في سورية عن طريق الحوار المباشر ومن قبل السوريين أنفسهم.