زاخاروفا: الاعتداءات الأمريكية المتكررة على سورية دليل على احتضار التحالف الدولي

زاخاروفا: الاعتداءات الأمريكية المتكررة على سورية دليل على احتضار التحالف الدولي

أكدت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا أن الاعتداءات المتكررة من قبل التحالف الدولي على مواقع في سورية مؤخرا تعتبر خرقا فظا لمبادئ القانون الدولي.

وقالت زاخاروفا في حديث لوكالة الأنباء السورية سانا على هامش المنتدى الدولي للإعلام في يالطا “إن الغارات الجوية التي تشنها الولايات المتحدة والدول الداخلة في تحالفها على مواقع الجيش العربي السوري والقوى الرديفة والحلفاء تعتبر خرقاً فظاً لمبادئ القانون الدولي بغض النظر عن المهمات التي يزعمون أنهم يريدون تحقيقها في سورية والتي هي غير شرعية إطلاقاً”

وأشارت المسؤولة الروسية إلى أن خارجية بلادها قدمت وقائع وأرقاما مؤكدة عن أعداد المدنيين الذين وقعوا ضحايا لهذه الاعتداءات.

وأضافت زاخاروفا “يبدو أن بعض الدول الغربية والإقليمية تشعر بوجوب تنفيذ التزامات ووعود معنوية كانت قد قدمتها لتلك المجموعات المسلحة ولذلك تقوم بحمايتها على هذا النحو.. الأمر الذي يدل على قرب احتضار التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة بعد أن فشلت جميع مخططاته في سورية“.

المصدر : سانا