محلي

أزمة نقل تخنق ريف دمشق

تعاني شريحة كبيرة من المواطنين يومياً على صعيد النقل الداخلي ليس بدمشق وحدها وإنما في ريفها وسط قلة عدد الباصات المخدمة للخطوط نتيجة الظروف الراهنة وتأثيرات الأزمة ومنعكساتها، إضافة إلى عدم التزام أصحاب السرافيس بالتعليمات وخطوط النقل بالتزامن مع كثرة الشكاوى حول زيادة التعرفة المتقاضاة من المواطنين.

وأكد قاطنو من ضاحية الفردوس بجمرايا ضعف خدمة النقل اليومية، ولاسيما أنه يقطن في الضاحية ما يزيد على 10 آلاف نسمة ضمن ألفي شقة سكنية والأعداد تزداد بتوسع الإعمار بالضاحية.

وقال القاطنون إنه لا يوجد إلا باصين من النقل الداخلي في أحسن الأحوال، علماً أن وسائل النقل بالمنطقة محصورة فقط في النقل الداخلي.

وفي السياق أكدت مصادر مطلعة في محافظة ريف دمشق أنه تمت مخاطبة شركة النقل الداخلي بزيادة عدد الباصات والأمر حالياً برسمها، موضحة أن عدد الباصات بالريف بلغ 54 والحاجة 100 باص، على حين انخفض عدد السرافيس من نحو ألف إلى نحو 400 باص.

تفاصيل أوفى في عدد الغد من جريدة الوطن

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock