اقتصاد

أساليب جديدة لإدخال البضائع المهربة إلى الأسواق “والتموين” تعلم بهم

كشف وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك عبدالله الغربي لـ”الوطن أون لاين” بأن المهربين أصبحوا يتّبعون طرق جديدة لإدخال البضائع المهربة إلى الأسواق السورية، وذلك من خلال إدخالها من الحدود التركية المفتوحة ومن المناطق التي تسيطر عليها الجماعات الإرهابية إلى محافظة حلب، ويقومون بتغير غلاف العبوات ووضع لصاقات لمنتجات محلية أو مستوردة ومن ثم نقلها لعدة محافظات وبعدة طرق وذلك بهدف تدويرها بين المحافظات حتى لا يكشف من أين جاءت.

وأكد الغربي بأن الوزارة ومن خلال مديرياتها في المحافظات ودورياتها في الأسواق تتشدد في متابعة ومراقبة هذه السلع وستزيد من تكثيف نشاطها للحد من ظاهرة التهريب، وقد تم وضع خطة لمعالجة المواد المهربة والمجهولة المصدر وارتفاع الأسعار، حيث يجري العمل حالياً على خفض الأسعار وتزويد الأسواق بالسلع والمواد المخزنة، فكل كميات البطاطا المخزنة في برادات المؤسسة السورية للتجارة سيتم طرحها في الأسواق لخفض أسعارها، كذلك الأمر بالنسبة لباقي الخضار والفواكه المخزنة.

وأوضح الغربي بأن مادة البطاطا حالياً في فترة انتهاء العروة الخريفية وخلال فترة قريبة سيتم جني محصول العروة الربيعية من البطاطا في محافظة حمص ولذلك لا يوجد داعي لاستيراد البطاطا كما كان يحصل سابقاً عندما كانت الفجوة الكبيرة تحدث في شهر شباط وتبقى الأسواق قرابة الشهرين بدون البطاطا.

علي محمود سليمان – الوطن أون لاين

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock