سياسةعربي ودولي

أمين «مجلس التعاون الخليجي» في الدوحة سعياً لتحقيق المصالحة

وصل الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي، نايف فلاج الحجرف، اليوم الأحد، في مساع للمصالحة الخليجية – الخليجية إلى العاصمة القطرية الدوحة، والتقى وزير خارجية مشيخة قطر محمد بن عبد الرحمن.
وذكرت وكالة الأنباء القطرية الرسمية، «قنا»، أن نائب رئيس مجلس الوزراء التقى الحجرف، وتبادلا وجهات النظر حول مسيرة مجلس التعاون والقضايا العربية ذات الاهتمام المشترك».
بدوره لفت موقع قناة «روسيا اليوم» الالكتروني نقلاً عن نشطاء في مواقع التواصل الاجتماعي أن الحجرف وصل صباح اليوم إلى مطار الدوحة على متن طائرة خاصة مباشرة من الرياض، رغم توقف الطيران المباشر بين البلدين إثر الأزمة الخليجية القائمة بين مشيخة قطر من جهة والنظام السعودي والإمارات من جهة ثانية.
ومؤخراً نقلت مجلة «جون أفريك» الفرنسية عن دبلوماسيين أميركيين رفيعي المستوى: أن «الحصار الذي فرضته أبو ظبي والرياض على الدوحة في 5 حزيران 2017، قد يرفع قبل انتخابات تشرين الثاني المقبلة في الولايات المتحدة».
وحسب المجلة، فقد كلف ترامب، بعدما رآه من إخفاق للوساطة الكويتية والعمانية، صهره جاريد كوشنر بمحاولة التوفيق بين الطرفين، إذ يريد الرئيس الأميركي أن يكسب ولو بعض النجاحات، التي قد ترجح كفته لدى الناخبين قبل الانتخابات التي ينافسه فيها جو بايدن، الخصم الديمقراطي القوي.
وفي 5 حزيران 2017، فرضت السعودية والإمارات والبحرين ومصر «إجراءات عقابية» على مشيخة قطر، وقطعت العلاقات معها ووجهت لها اتهامات بدعم للإرهاب، وهو ما تنفيه الدوحة، في أسوأ أزمة منذ تأسيس مجلس التعاون لدول الخليج عام 1981.

«وكالات»

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock