العناوين الرئيسيةمحلي

أنزور لـ«الوطن»: هذا ما كان يتمنى أن يسمعه المواطن من حكومته

أكد عضو مجلس الشعب نجدة أنزور أن كلمة السيد الرئيس أمام أعضاء مجلس الشعب والحكومة الجديدة يجب أن تكون هي البيان الحكومي بكل مفرداتها.

وقال أنزور: إن المواطن لا يريد بيانات إنشائية، هناك مفردات يريد سماعها من الحكومة، يريد أن يسمع: قررنا، أنجزنا، تابعنا، خططنا، نفّذنا، صادرنا، رفعنا الرواتب، أمّنّا الرغيف، جمركنا، أنصفنا المُجدّين، حاسبنا المُقصِّرين، فضحنا الفاسدين، تجرأنا على المتنفذين، فعّلنا القوانين، بسّطنا إجراءات التقاضي، جعلنا القانون حَكَماً.

هذه هي العبارات التي تمنى المواطن أن يسمعها من الحكومة الجديدة.

أما هذا البيان الحكومي المفعم والمشبع بالعبارات التي لا تُلزم الحكومة فليس فيه جدول زمني، أو قرارات واضحة، أو خطط ملموسة، فهي لا تعني المواطن قطعاً.

وأضاف أنزور: لنضع هذا البيان جانباً ونلتزم بما جاء في كلمات سيد الوطن ونحوّلها إلى برنامج زمني واضح ينعكس على حياة المواطن، فليس لدى الحكومة أو لدينا الوقت كي نضيّعه، فالحكومة نحاسبها على أعمالها وليس على أقوالها، ونحن اليوم بأمسّ الحاجة لنجاح هذه الحكومة من أجل الشعب.

وختم أنزور كلامه بتساؤل: أهم نقطة جاءت في خطاب سيد الوطن هي الإبداع.. والبحث عن طرق إبداعية لحل المشكلات، ولكن الحلول المبدعة تحتاج إلى مبدعين، فهل هناك مبدعون في حكومتنا؟ هذا ما ستكشف عنه الأيام القادمة!.

الوطن

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock