العناوين الرئيسيةعربي ودولي

أول الغيث.. الحرس الثوري الإيراني يستهدف قاعدة عين الأسد في العراق

أعلنت القوة الجوفضائية للحرس الثوري الإيراني استهداف قاعدة عين الأسد غرب العراق والتي تتواجد فيها قوات أمريكية بعشرات الصواريخ البالستية وذلك رداً على جريمة اغتيال الفريق قاسم سليماني ورفاقه.

ونقلت وكالة أنباء فارس عن الحرس الثوري الإيرانى قوله في بيان أن عشرات الصواريخ للقوة الجوفضائية للحرس الثوري الإيراني استهدفت قاعدة عين الأسد التي تضم القوات الأمريكية في العراق.

وأضاف أن الصواريخ هي من نوع “أرض أرض” وتم إطلاقها من مدينة إسلام آباد غرب إيران.

وحذر الحرس الثوري الإيراني واشنطن من أن أي اعتداء أو تحرك أمريكي آخر سيواجه برد أكثر إيلاما وقساوة كما حذر الدول التي تستقبل قواعد أمريكية باستهداف تلك القواعد إذا انطلق منها هجوم ضد إيران مؤكداً أنه لا يعتبر الكيان الصهيوني بأي شكل من الأشكال منفصلاً عن الولايات المتحدة.

وطالب الحرس الثوري الشعب الأمريكي باستعادة الجنود الأمريكيين من المنطقة لمنع وقوع مزيد من الخسائر وعدم السماح بتهديد حياة العسكريين الأمريكيين بسبب الكراهية المتزايدة لأمريكا.

وأشارت وسائل إعلام إيرانية إلى حصول موجة ثانية من الهجمات الصاروخية على قاعدة عين الأسد الأمريكية في العراق بعد الموجة الأولى من الضربات الصاروخية الثقيلة مؤكدة أن جميع الصواريخ التي أطلقت أصابت أهدافها في القواعد الأمريكية في العراق بدقة عالية ومشيرة إلى استهداف قاعدة عين الأسد بـ 35 صاروخاً حتى الآن وإلى أن القاعدة طلبت فريقا طبياً دون وجود معلومات عن عدد المصابين.

وأكدت وسائل الإعلام الإيرانية أنه في حال حدوث أي خطأ أمريكي فمن المحتمل أن تكون هناك موجة ثالثة من عمليات إطلاق الصواريخ على القواعد الأمريكية مشيرة إلى أن الدفاعات الأمريكية لم تتمكن من إسقاط أي من الصواريخ الإيرانية.

ولفتت إلى أن قائد الثورة الإسلامية في إيران الإمام السيد علي الخامنئي حضر إلى مقر العمليات الإيرانية لمتابعة قصف القواعد الأمريكية في العراق.

وأشارت وسائل الإعلام الإيرانية إلى أن القوة الجوفضائية لحرس الثورة الإسلامية أعلنت عن التأهب التام للقواعد الصاروخية الإيرانية التي تقع في عمق 500 متر تحت الأرض والتي تنتشر في كل محافظات ومدن البلاد لضرب أهداف محددة سلفاً في حال استدعت الضرورة.

ونقلت وسائل الإعلام عن قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني العميد اسماعيل قاآني قوله “الآن عظام الأمريكيين في المنطقة تتهشم وأصواتهم تتعالى” وذكرت أن إيران أبلغت الأمين العام للأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي أنها لا تسعى إلى الحرب لكنها تحذر من أي مغامرات عسكرية ضدها.

وأشارت وكالة فارس الإيرانية للأنباء إلى أن صواريخ من نوع “فاتح 313” البالستية متوسطة المدى ويبلغ مداها 500 كم استخدمت في قصف القواعد الأمريكية في العراق.

بدورها لفتت وسائل إعلام عراقية إلى هروب القوات الأمريكية إلى خارج قاعدة عين الأسد بعد تعرضها لقصف صاروخي إيراني.

إلى ذلك أكدت وزارة الدفاع الأمريكية تعرض قاعدتين عسكريتين أمريكيتين في العراق لقصف صاروخي إيراني مكثف فيما أشار مسؤول عسكري أمريكي لـ رويترز إلى تعرض مواقع عسكرية أمريكية في العراق لهجمات صاروخية من بينها قاعدة عين الأسد.

وفي سياق متصل ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية أن الأسهم الأمريكية الأجلة تراجعت أكثر من 1 بالمئة فيما قفز سعر برميل النفط أكثر من 4,5 بالمئة بعد الرد الصاروخي الإيراني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock