العناوين الرئيسيةسوريةسياسة

إعلان “بوتين – أردوغان” حول سورية يؤكد العمل باتفاقية أضنة

كشف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف عن ورقة الاتفاق الذي تم بين الرئيس فلاديمير بوتين وضيفه التركي رجب طيب أردوغان حول سورية، تحت اسم “إعلان بوتين – أردوغان”.
وعقب نهاية مؤتمر صحفي للرئيسين في سوتشي وبوجودهما، تلا لافروف بنود الإعلان التي جاء على رأسها “اتفاق الطرفين على الحفاظ على أمن وسلامة ووحدة أراضي سورية، ومواجهة الإرهاب والنزعات الانفصالية على أراضيها”.
وأكد الطرفان، بحسب الإعلان، على أهمية اتفاقية أضنة الموقعة بين سورية وتركيا عام 1998، حيث أشار لافروف إلى أن روسيا سوف توفر سبل تنفيذها في الظروف الحالية.
واتفق الطرفان على منح المجموعات الكردية مهلة 150 ساعة لإخلاء المنطقة الممتدة من الحدود السورية – التركية حتى عمق 30 كيلومتر داخل الأراضي السورية بدءا من الساعة 12 ظهر غد الأربعاء، فيما ستبدأ وحدات من الشرطة العسكرية الروسية والجيش السوري بالانتشار في هذه المنطقة التي سيتم إخلاؤها.
من جهة أخرى ستقوم روسيا وتركيا بتسيير دوريات مشتركة شرق بلدة رأس العين وغرب بلدة تل أبيض وبعمق 10 كيلومتر داخل الأراضي السورية، في إشارة لأحد بنود اتفاقية أضنة التي تسمح للقوات التركية بدخول الأراضي السورية حتى 10 كيلومتر كحد أقصى لملاحقة “تنظيمات إرهابية”.
وسياسيا، أكد الطرفان على أهمية واستمرار مسار أستانا الذي أثبت جدارته، ودفع العملية السياسية عبر دعم عمل اللجنة الدستورية السورية.
وشدد لافروف في الختام على أنه سيتم إنشاء آلية مشتركة لمواصلة تنفيذ هذا الإعلان.
وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين استقبل رئيس النظام التركي رجب طيب إردوغان في سوتشي، وعقدا محادثات معقدة استمرت نحو 8 ساعات، ليخرجا بهذا الإعلان.

الوطن أون لاين

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock