اقتصاد

اتفاق بين غرفتي التجارة السورية والأردنية على اعتماد صيغة تساعد رجال الاعمال والفعاليات الاقتصادية للحصول على تأشيرات دخول

بحث رئيس اتحاد غرف التجارة السورية محمد أبو الهدى اللحام مع غرفة تجارة الأردن برئاسة نائل رجا الكباريتي قضايا التبادل التجاري والصعوبات التي تواجهها. وقد بينا أن أهم مشكلتين تواجهان التبادل التجاري هما القيود الإدارية والإجراءات المفروضة على تبادل السلع، والرسوم المالية المفروضة على حركة الترانزيت بين البلدين.
واتفق الجانبان على العمل مع حكومتي البلدين والوزارات ذات العلاقة على تقديم مذكرة تفصيلية تتضمن أهم المعوقات والحلول الإجرائية والقرارات الإدارية المتعلقة بها.
كما اتفقا على اعتماد صيغة تساعد رجال الأعمال والفعاليات الاقتصادية بالحصول على تأشيرة دخول لكلا البلدين، بحيث يتولى اتحاد غرف التجارة السورية وغرفة تجارة الأردن مخاطبة الجهات ذات العلاقة، وهي صيغة معتمدة لدى العديد من الدول. وطرح الجانبان،كبداية لتعزيز التبادل التجاري ،العمل على استثناء البضائع التي يحتاجها سوقا البلدين من قيود المنع، وأن هناك إمكانية لتنفيذ هذه الفكرة داخل منطقة التجارة الحرة السورية الأردنية الموجودة داخل الأراضي السورية.
كما اتفقا بحكم أن سورية والأردن يشكلان سوق اقتصادية متكاملة على تبادل زيارة الوفود الاقتصادية والتجارية بينهما، وقد دعا الجانب الأردني مستضيفه السوري إلى زيارة الأردن بأقرب وقت على رأس وفد تجاري يضم أعضاء اتحاد غرف التجارة السورية، مؤكدا على أهمية إقامة المعارض وملتقيات رجال الأعمال في كلا البلدين و إقامة معرض سوري في عمان بأقرب وقت ممكن.

هناء غانم – الوطن

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن أون لاين

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock