عربي ودولي

استقالة ثاني مسؤول لبناني في محادثات صندوق النقد.. واتصالات حثيثة لتراجعه

استقال آلان بيفاني، العضو اللبناني الكبير بفريق التفاوض مع صندوق النقد الدولي من منصبه مديراً عاماً لوزارة المالية، وعزا استقالته إلى طريقة تعامل الزعماء السياسيين مع الأزمة المالية.

وقال بيفاني لقناة «الجديد» اللبنانية: «أسباب استقالتي تأتي اعتراضاً على طريقة التعاطي مع الأزمة، والمسار الذي نسلكه اليوم متهور وبموجبه فإن الشعب سيحترق سلافه».

وأضاف بيفاني: «أثبتنا أن مقاربتنا صحيحة وأرقامنا صحيحة» في إشارة إلى خطة التعافي الحكومية المقدمة إلى صندوق النقد.

على حين علم موقع «النشرة» الإلكتروني أن «سبب استقالة مدير عام وزارة المالية الآن بيفاني لا تتعلق بخلاف مع وزير المال غازي وزني»، ولفتت المعلومات إلى أن «اتصالات حثيثة تجرى مع بيفاني لثنيه عن الاستقالة وعن المؤتمر الصحفي الذي ينوي القيام به».

وبيفاني ثاني عضو بفريق لبنان في محادثات الصندوق يستقيل خلال الشهر الحالي.

وتعثرت المفاوضات مع صندوق النقد التي بدأت في أيار، بسبب الخلاف بين الحكومة والبنك المركزي بخصوص حجم الخسائر في النظام المالي وكيفية توزيعها.

وفي وقت سابق من الشهر استقال مستشار وزارة المالية هنري شاوول، من فريق محادثات صندوق النقد بلبنان قائلاً إن الساسة والسلطات النقدية والقطاع المالي «يعمدون إلى صرف الأنظار عن حجم الخسائر والشروع في أجندة شعبوية».

 

«وكالات»

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock