سياسةعربي ودولي

الأمم المتحدة وايران تدعوان أرمينيا وأذربيجان إلى وقف إطلاق النار فوراً

دعا الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش وابران اليوم الأحد، أطراف النزاع في إقليم قره باغ، إلى وقف إطلاق النار فوراً والعودة إلى المفاوضات.
وقال غوتيريش في بيان نشرته وكالة «سبوتنيك»: «يدعو الأمين العام الجانبين بشدة إلى الوقف الفوري للقتال وتهدئة التوترات والعودة إلى مفاوضات مجدية دون تأخير، وسيتحدّث إلى كل من رئيس أذربيجان ورئيس وزراء أرمينيا».
وأضاف الأمين العام للأمم المتحدة: إنه «قلق للغاية» بشأن استئناف الأعمال العدائية المسلحة، وأدان استخدام القوة وأسف لسقوط ضحايا، بمن فيهم السكان المدنيون.
وأشار غوتيريش كذلك إلى «الدور المهم» للرؤساء المشاركين لمجموعة مينسك التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا – فرنسا وروسيا والولايات المتحدة – ودعا أطراف النزاع إلى التعاون معهم من أجل «استئناف عاجل للحوار من دون شروط مسبقة».
وفي السياق، دعا وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، اليوم لوقف الأعمال العدائية «فوراً» في إقليم قره باغ المتنازع عليه بين أرمينيا وأذربيجان.
وكتب ظريف على موقع «تويتر”: «إيران تراقب عن كثب أعمال العنف المقلقة في إقليم قره باغ، ندعو إلى إنهاء فوري للأعمال العدائية ونحثّ على الحوار لحل الخلافات».
وأضاف: «جيراننا هم أولويتنا، ونحن على استعداد لتقديم المساعي الحميدة لتمكين المحادثات، منطقتنا بحاجة إلى السلام الآن».
واندلعت صباح اليوم اشتباكات مسلحة على خط التماس بين القوات الأذرية والأرمينية.
و اتهمت أرمينيا وقره باغ الجانب الأذري بشن «ضربات جوية وصاروخية» على الإقليم، بينما أعلنت السلطات الأرمنية التعبئة العامة في البلاد.
في المقابل زعمت أذربيجان ان القوات المسلحة الأرمنية أطلقت النار على مناطق سكنية على خط التماس في إقليم قره باغ المعلن استقلاله من جانب واحد، وإن القصف أسفر عنه سقوط قتلى في صفوف المدنيين.

«وكالات»

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock