الرياضة

البرازيل ليست كباقي “الكبار”

حقق المنتخب البرازيلي فوزا مستحقا على منتخب المكسيك بهدفين دون رد ضمن دور الـ 16 من كأس العالم، وتأهل إلى الدور ربع النهائي على خلاف المنتخبات الكبيرة التي لم تتمكن من عبور الدور ثمن النهائي.

البرازيل المؤهلة بقوة للفوز باللقب العالمي السادس في تاريخها منعت المكسيك من تحقيق المفاجأة والاستمرار بدور “حصان البطولة الأسود” ودكت شباك الحارس أوتشوا بهدفي نيمار وفرمينيو لتعلن نهاية رحلة المكسيكيين الذين قضوا على أحلام الألمان في الدور الأول.

بكامل نجومها عدا الظهير الأفضل في العالم “مارسيليو” دخلت البرازيل المباراة التي سيطرت على مجرياتها منذ البداية بفاعلية نيمار و كوتينيو والنشاط الرائع لويليان، وكان لها ما أرادت مع انطلاق الشوط الثاني عبر نيمار عند الدقيقة 51.

ومع اقتراب المباراة من نهايتها دخل نجم ليفربول فرمينيو بديلا لكوتينيو ليثمر التبديل هدفا بقدم فرمينيو عند الدقيقة 88 من عمر اللقاء.

وتنتظر البرازيل الفائز من مباراة اليابان وبلجيكا، لتحديد منافسها على بطاقة الدور نصف النهائي.

الوطن أون لاين

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock