محلي

البرازي يؤكد إخضاع “السورية للتجارة” للرقابة التموينية

أكد وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك طلال البرازي أهمية إخضاع مؤسسة السورية للتجارة للرقابة التموينية مثل غيرها من منافذ بيع السلع والمواد الاستهلاكية، وذلك بغية “ضبط الأسعار والحفاظ على جودة المواد”.

ووجه البرازي، خلال تفقده مع محافظ حلب حسين دياب اليوم السبت عمل المخبز الآلي وصالة “السورية للتجارة ” في مدينة السفيرة، بالنهوض بمستوى الخدمات والاهتمام بجودة الرغيف وتأمين المواد الغذائية والأساسية اللازمة في الصالة لتلبية احتياجات المواطنين.

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

وأوضح مدير “السورية للتجارة” في حلب عبدالحميد مسلم أن صالة السفيرة “جرى تأهيلها بعد تعرضها للتخريب على يد الجماعات الإرهابية ، وزودت بجميع المواد الاستهلاكية اللازمة “إلى جانب السيارات الجوالة لتأمين المواد التموينية للقرى المجاورة، وليبلغ عدد الصالات في حلب ٦٢ صالة في المدينة والريف عدا ٥٨ منفذاً لدى الجهات الحكومية وحوالي ١٥ سيارة جوالة و٢٤ مؤسسة استهلاكية لبيع المواد التموينية عبر البطاقة الذكية”.

وينتج فرن السفيرة الآلي، الذي يحوي ٣ خطوط إنتاج حديثة، حوالي ٤٢ طناً من الخبز يومياً ويخدّم جميع المدن والبلدات والقرى المجاورة في الريف الشرقي لحلب، بينما تتنوع معروضات “السورية للتجارة” في السفيرة لتضم تشكيلة واسعة من المواد الأساسية والمواد الغذائية المدعومة.

الوطن – خالد زنكلو

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock