محلي

التدفئة تزيد ساعات التقنين في السويداء!

شكاوى عديدة وصلت للوطن من الأهالي حول اقتصار عمليات وصل التيار الكهربائي على ساحة المحافظة إلى ساعة واحدة مقابل خمس ساعات قطع فضلا عن ان ساعة وصل التيار الوحيدة تتعرض هي الأخرى للفصل أكثر من مرة الأمر الذي أدى إلى أعطال كبيرة بالأجهزة الكهربائية يضاف إليها عجزهم عن القيام بأبسط أعمالهم سواء المنزلية منها ام الحرفية.

مدير عام شركة كهرباء السويداء المهندس غسان ناصر أوضح للوطن أن زيادة ساعات التقنين إلى خمس ساعات قطع و ساعة وصل واحدة يعود إلى المخصصات الثابتة للمحافظة و البالغة 60 ميغا و التي كانت تحقق ساعة و نصف الساعة وصل في فصل الصيف إلا أنه مع دخول فصل الشتاء لم تحقق أكثر من ساعة وصل للتيار الكهربائي و الذي تعود أسبابه إلى دخول التدفئة و اعتمادها على الطاقة الكهربائية في ظل فقدان وسائل التدفئة الأخرى ما أدى إلى زيادة في الاستهلاك و مع المخصصات الثابتة للمحافظة من الميغات فمن الطبيعي عدم تحقيق وصل التيار لأكثر من ساعة أما حول ما يعانيه الأهالي من قطع أثناء ساعة الوصل للتيار إنما يعود إلى القطع الترددي الذي تعاني منه كل الخطوط في الشبكة الكهربائية على ساحة المحافظة و هو مركزي من دمشق و لكل المحافظات و الذي تعود أسبابه إلى الحمولة الزائدة فكلما زاد الاستهلاك عن التوريد فسيؤدي إلى الفصل الترددي بالضرورة لحماية الشبكة من الانهيار  و التعتيم العام .

الوطن أون لاين – عبير صيموعة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن أون لاين

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock