العناوين الرئيسيةمن الميدان

الجيش السوري يوسع الأمان غرب الطريق الدولي ويحرر بلدات جنوب إدلب

أطلق الجيش السوري مرحلة جديدة من العملية العسكرية المستمرة في ريف إدلب، وهذه المرة من محور ريف معرة النعمان جنوب المحافظة ليحرر عدة قرى وبلدات خلال ساعات قليلة ويوسع الأمان غرب الطريق الدولي دمشق – حلب.
فبعد معارك عنيفة مع تنظيم جبهة النصرة الإرهابي تمكن الجيش من بسط سيطرته الكاملة على قرى النقير وكفرسجنة والشيخ مصطفى وورمية وأرينبة وسطوح الدير ومنطقة تل الكرم شمال غرب خان شيخون.
كما مد نفوذه على بلدة معرزيتا وقرية معرة حرمة، وكذلك قريتي جبالا ومعرة ماتر شمال غرب قرية معرزيتا.
وأكدت منظومة الإعلام الحربي المركزي أن الجيش واصل تقدمه بريف إدلب الجنوبي وبسط سيطرته على بلدة معرة سين غرب قريتي جبالا ومعرة ماتر، وجنوب بلدة حزازين ومدينة كفرنبل الاستراتيجية التي باتت وحدات الجيش على بعد نحو 4 كيلومترات جنوبها.
ومن شأن تبديل الجيش السوري لمحاور عملياته العسكرية إنهاك التنظيمات الإرهابية تكتيكيا وتحقيق أكبر قدر من السيطرة والتقدم دون إيقاع أية خسائر في صفوف القوات المتقدمة بفضل تشتيت جهود الإرهابيين المدعومين من النظام التركي والذين صبوا كل جهدهم على جبهة النيرب غرب سراقب خلال الأيام الماضية دون جدوى.

الوطن أون لاين

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock