العناوين الرئيسيةمن الميدان

الجيش يثبت نقاطه في «درعا البلد» والأهالي يعودون إلى منازلهم 

أعلنت مصادر مسؤولة في مدينة درعا لـ «الوطن»، أن وحدات من الجيش العربي السوري والقوى الأمنية، انتهت اليوم الخميس من تثبيت نقاطها التسع في منطقة “درعا البلد”، وذلك تنفيذاً لبنود التسوية التي طرحتها الدولة بهدف إعادة الأمن والاستقرار إلى جميع أرجاء المحافظة وفرض كامل سيادتها فيها.

وذكرت المصادر، أنه تم رفع علم الجمهورية العربية السورية فوق مبنى قسم الشرطة في حي المنشية بـ”درعاالبلد” من قبل عناصر الجيش العربي السوري، إيذانا بعودة العمل فيه، وذلك خلال جولة للعميد ضرار دندل قائد شرطة محافظة درعا.

وأوضحت، أن العائلات النازحة في حي “درعا المحطة ” بدأت بالعودة إلى منازلها في حي “درعا البلد” من حاجز “السرايا” بعد دخول الجيش العربي السوري إلى الحي وفرض الأمن والاستقرار فيه.

وأكدت المصادر، أن عملية تنفيذ بنود التسوية التي تم استئنافها الإثنين الماضي، تسير بشكل «جيد»، وأن الهدوء يخيم على المنطقة.

وجاء دخول وحدات الجيش العربي السوري والقوى الأمنية إلى «درعا البلد» أمس ورفع علم الجمهورية العربية السورية فيها، وتثبيته اليوم لنقاطه وعودة الأهالي، بعد أن جرت في الأيام القليلة الماضية، عمليتا تسوية الأوضاع وتسليم السلاح، حيث بلغ إجمالي من تمت تسوية أوضاعهم نحو 850 مسلحا ومطلوبا، على حين بلغ مجمل عدد الأسلحة التي تم تسليمها 120 قطعة سلاح.

ولفتت المصادر إلى أن هناك مفاوضات تجري لتطبيق التسوية التي طرحتها الدولة بـ”درعا البلد” في منطقتي «طريق السد» و«المخيم» المجاورتين للحي.

وتتضمن بنود التسوية التي طرحتها الدولة في إطار حرصها على الحل السلمي، جمع كل السلاح الموجود لدى المسلحين وتسوية أوضاع المسلحين والمطلوبين الراغبين وخروج الرافضين وتسليم متزعمي «المسلحين» سلاحهم الخفيف والمتوسط والثقيل ودخول الجيش العربي السوري إلى المناطق كافة التي ينتشر فيها «مسلحون» والتفتيش على السلاح والذخيرة وعودة مؤسسات الدولة إلى كل المناطق ورفع علم الجمهورية العربية السورية فيها.

الوطن أون لاين

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن أون لاين

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock