من الميدان

الجيش يرغم ميليشيات تركيا على الانسحاب من ٣ قرى احتلتها شمال حلب

أرغم الجيش العربي السوري ميليشيات تابعة لتركيا على الانسحاب من ٣ قرى احتلتها بمؤازرة الجيش التركي في ريف حلب الشمالي.

وأكدت مصادر محلية في مدينة تلرفعت شمال حلب لـ “الوطن اون لاين” أن رمايات الجيش المدفعية والصاروخية باتجاه مناطق تسلل ميليشيا “الجيش الوطني”، التابع لما يسمى “الحكومة المؤقتة” والممول من تركيا، إلى قرى مرعناز والمالكية وشواغرة بالإضافة الى كثافة الألغام فيها واستخدام سلاح القنص، أجبرهم على الانسحاب منها ليلا بعد وقوع إصابات في صفوفهم.

وقالت المصادر إن الميليشيات عمدت وبإسناد ناري من الجيش التركي إلى اقتحام قرى مرعناز والمالكية وشواغرة الواقعة قرب الطريق الواصل بين اعزاز وعفرين اللتين تحتلهما تركيا، وذلك بعد إزالة السواتر الترابية في خطوط التماس التي تفصل مناطق هيمنتها عن مناطق سيطرة الجيش السوري ومناطق تواجد وحدات “حماية الشعب”، ذات الأغلبية الكردية.

وكشف مصدر معارض مقرب من “الجيش الوطني” لـ “الوطن اون لاين” أن الهدف من العملية العسكرية، التي وجهت بها تركيا، السيطرة على جميع مناطق هيمنة وتواجد “حماية الشعب” بما فيها مدينة تلرفعت.

ونقل المصدر عن متزعمي “الجيش الوطني” زعمهم أن العملية العسكرية جاءت ردا على مقتل ضابط تركي وجرح آخر في منطقة عفرين خلال هجوم شنته الوحدات على موقع للجيش التركي.

حلب- خالد زنكلو

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock