العناوين الرئيسيةعربي ودولي

الحرس الثوري يكشف ماتضمنته رسالة أميركا لإيران

قال نائب قائد الحرس الثوري الإيراني علي فدوي السبت إن بلاده تلقت رسالة من واشنطن بعد إغتيال الفريق قاسم سليماني في بغداد، تدعوها الى أن يكون ردها على الاغتيال “متناسباً”.

وقال نائب الأميرال علي فدوي في تصريحات للتلفزيون الرسمي الإيراني: لجأ “الأميركيون” إلى الطرق الدبلوماسية صباح الجمعة، و”قالوا: إذا أردتم الانتقام، انتقموا بشكل متناسب مع ما فعلناه”.

ويأتي التصريح بعد إعلان جواد ظريف في مقابلة تلفزيونية ليل الجمعة إن “الموفد السويسري نقل رسالة حمقاء من الأميركيين هذا الصباح”.

وتابع أنه تم بعد ذلك “استدعاء” المسؤول في السفارة السويسرية “في المساء وتلقى رداً خطيا حازماً، على رسالة الأميركيين الوقحة”.

ويتولى سفير سويسرا في طهران تمثيل المصالح الأميركية في الجمهورية الإسلامية منذ قطع العلاقات الثنائية عام 1980.

وأشار فدوي إلى أن الولايات المتحدة ليست في موقع يخولها “تحديد” الرد الإيراني.

وقال فدوي “على الأميركيين أن يتوقعوا انتقاماً شديداً، هذا الانتقام لن يكون محصوراً في إيران”.

وأكد أن “جبهة المقاومة على امتداد مساحتها الجغرافية الشاسعة على استعداد لتحقيق هذا الانتقام”، في إشارة إلى حلفاء طهران في الشرق الأوسط.

في حين أكد كبير متحدثي القوات المسلحة الايرانية العميد ابو الفضل شكارجي بان إيران هي التي تحدد وقت ومكان وطبيعة الرد على اميركا.

وكالة الصحافة الفرنسية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock