محلي

الحسن: الحكومة تنتقل من الحلول الإسعافية إلى الإستراتيجية ومشاريع سيحصد المواطنون ثمارها

أكد وزير الموارد المائية رئيس اللجنة الوزارية المكلفة تتبع تنفيذ المشاريع الخدمية في محافظة حماة نبيل الحسن عدم وجود مشكلة في تمويل المشاريع الخدمية في المحافظة.
وبيَّن الحسن أن الحكومة تنتقل من الحلول الإسعافية إلى الإستراتيجية لمعظم القضايا الخدمية التي تؤرق المواطنين، وهناك مشاريع ستحل الكثير من المعاناة والمشكلات ومن شأنها تحسين الواقع الخدمي باستمرار وسيحصد المواطنون ثمارها خلال السنوات القليلة القادمة.
وفي مدينة سلمية التي بدأ الحسن منها يوم عمله، أبدى عدم رضائه عن نسب الإنجاز والتنفيذ في المشاريع الخدمية، كاشفاً عن أن ما أقر فيها من مشاريع قليل جداً قياساً إلى مدن المحافظة الأخرى وأريافها، ووعد بتحسين واقعها الخدمي والانتقال إلى ريفها الشرقي الذي يعاني معاناة كبيرة لشح شديد في مياه الشرب، منوهاً بتخصيص 3 مليارات ليرة لهذه الغاية ولكن على الجهات المعنية فيها تقديم مشاريع.
وبحث الوزير مع رئيس وأعضاء مجلس مدينة سلمية نسب إنجاز المشاريع الخدمية والتنموية والعقبات المعترضة وسبل تذليلها، مشدداً على ضرورة التنسيق والمتابعة مع وزارة الإدارة المحلية لتحويل 25 مليون ليرة لزوم إصلاح آليات النظافة وتحسين واقع النظافة العامة في المدينة.
وعن الوضع المائي في سلمية بشكل خاص وسورية بشكل عام أوضح الوزير الحسن أنه مقبول خلال هذه الفترة (أشهر التحاريق) مشيراً إلى أن محافظة حماة تمتاز باستقرار وضعها المائي بنسبة كبيرة في مشاريع المياه والصرف الصحي ومصباته الرئيسية ومحطات المعالجة.
وفي حماة استعرض الوزير خلال اجتماعه في الأمانة العامة للمحافظة مع الفريق الخدمي في المحافظة تتبع تنفيذ المشاريع الخدمية والتنموية في مختلف مناطق المحافظة والتحديات التي تواجهها وسبل رفع نسب الإنجاز.
وشملت المشروعات التي تم بحث واقع العمل فيها، السدات المائية في منطقة الغاب والموقع المقترح لمشروع محطة معالجة مياه الصرف الصحي في وادي العيون، ومشروع محطة المعالجة في كفربهم، ومخبزي شطحة والربيعة اللذين بلغت نسبة إنجازهما أكثر من 50 %، وسائر مشاريع الصرف الصحي المنفذة في المحافظة خلال العام الماضي وهذا العام التي تجاوز عددها الـ107 مشاريع، وكذلك مشروع مطحنة سلحب والأعمال المنجزة فيها حتى الآن، ومشروع طريق عام حماة سلمية الذي بلغ الإنفاق فيه حتى الآن 1.4 مليار ل. س.
وأكد محافظ حماة محمد الحزوري أن فريق العمل الخدمي على أهبة الاستعداد لتنفيذ توجيهات الحكومة في تنفيذ سائر المشاريع وضمن الفترات الزمنية المحددة والمواصفات الفنية المعتمدة حرصاً على تحسين الوضع الخدمي والاجتماعي للأهالي ولاسيما المناطق التي تمثل أولوية خلال هذه الفترة.
وقدم مديرو الزراعة والتجارة الداخلية وحماية المستهلك والخدمات الفنية والموارد المائية والمياه والصرف الصحي والمواصلات الطرقية والمطاحن شروحات عن سير الأعمال المنجزة في مشاريعهم كل حسب مجاله مشيرين إلى أن حماة شهدت خلال الفترة الماضية قفزة كبيرة وحركة نشطة وغير مسبوقة على مستوى تنفيذ الكثير من المشاريع.

حماة – محمد أحمد خبازي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock