عربي ودولي

الذرية الإيرانية: تقليص التزاماتنا النووية هو لمنح الدبلوماسية فرصة

قال المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الإيرانية بهروز كمالوندي إنّ تقليص التزامات إيران النووية هو لمنح الدبلوماسية فرصة.

وذكر أنّ “الهدف من قرارنا بتقليص التزاماتنا النووية هو أن تعود أطراف الاتفاق النووي للعمل وفق مسؤولياتها”، مؤكداً أنّ طهران ستعيد البرنامج النووي إلى ما كان عليه قبل 4 أعوام إذا لم تلتزم باقي الأطراف بتعهداتها.

المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الإيرانية لفت إلى أنّ ما تفعله إيران نحو تعزيز قدراتها النووية يأتي في إطار الاتفاق النووي.

وأضاف “يجب أن لا ننسى أننا التزمنا بكل تعهداتنا وتقارير الوكالة الدولية للطاقة الذرية تؤكد ذلك”.

وكان الرئيس الإيراني ​حسن روحاني​ أعلن استعداد بلاده لإجراء محادثات مع واشنطن إذا رفعت العقوبات وأوقفت الضغوط الاقتصادية وعادت إلى الاتفاق النووي.

وفي كلمة له خلال تدشينه مشاريع في محافظة خراسان الشمالية، أشار  روحاني إلى أن الأوضاع المعيشية في إيران لن تجعلها تستسلم أو تركع أمام الأعداء طارحا معادلة طهران الجديدة بعد صبرها الاستراتيجي “وهي الانتهاك أمام الانتهاك والتنفيذ أمام التنفيذ والتراجع عن القرارات أمام التراجع عن القرارات”.

وقال المتحدث باسم الخارجية الايرانية عباس موسوي رداً على تصريحات وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو إن الأخير اعترف أن غضبهم ناجم عن تأثير زيارات العمل التي يقوم بها وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، وحضوره الاعلامي وتأثير ذلك على الرأي العام الأميركي والعالمي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock