سياسةعربي ودولي

وعود يمنية بضربات جديدة وهزيمة السعودية في حال إفشال مبادرة السلام

توعد المجلس السياسي اليمني الأعلى برئاسة المشير مهدي المشاط بشن ضربات غير محدودة وبالغة الأثر على مواقع للعدوان السعودي في حال إفشال جهود السلام.
وكان المجلس أطلق مبادرة للسلام مع تحالف العدوان السعودي تتضمن وقف الضربات الصاروخية وغارات الطيران المسير على العمق السعودي بمقابل وقف العدوان على الشعب اليمني ورفع الحصار المفروض عليه.
وأكد المجلس أن عملية “نصر من الله” بجزئيها الأول والثاني، والضربات التي استهدفت منشآت أرامكو شرق السعودية، لم تكن إلا رأس جبل الجليد في اتجاه ردع العدوان السعودي وإيقاف جبروته.
ولفت الاجتماع إلى أن ما يعلن ليس سوى جزء بسيط من العمليات العسكرية التي تنفذ في عمق تحالف العدوان، مؤكدا أن هناك تحضيرات واسعة لضربات لا محدودة وبالغة الأثر بنطاقات زمنية واسعة ستكون كفيلة بهزيمة العدوان وسحق مقدراته إذا لم يجنح للسلام والحوار.
وأكد المجلس السياسي الأعلى أن التقنيات العسكرية واللوجستية التي باتت في متناول الجيش اليمني ستحقق انتصارا كبيرا للشعب اليمني.
وكان الجيش اليمني عرض خلال الأيام الماضية مشاهد من عملية “نصر من الله” التي أدت إلى تحرير مناطق واسعة من نجران ومقتل المئات من عناصر العدوان السعودي وتدمير عشرات الآليات وأسر آلاف المقاتلين السعوديين واليمنيين المتعاونين معهم، إضافة لمشاهد من عملية تأمينهم ونقلهم إلى مواقع بعيدة عن خط الجبهة.

المصدر : الإعلام الحربي

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock