سوريةسياسة

السفارة الهندية في سورية تحتفل بالذكرى 152 لميلاد المهاتما غاندي رسول السلام واللاعنف

احتفلت السفارة الهندية في دمشق اليوم بالذكرى 152 لميلاد المهاتما غاندي رسول السلام واللاعنف، بحضور عدد من الشخصيات الرسمية والدينية والفعاليات الثقافية والأهلية والرياضية.


سفير الهند لدى سورية، ماهيندر سينغ كانيال، جدد في تصريح لـ”الوطن” التأكيد على أهمية وتاريخية العلاقة التي تجمع سورية والهند، معتبراً أن هذه العلاقة ستكون أقوى خلال الأشهر القادمة.، لافتا إلى أن هناك تفاهم دائما بين الطرفين في المحافل الدولية بشأن القضايا الإقليمية والدولية.
وفي كلمة له خلال الاحتفالية اعتبر كانيال، أن المهاتما غاندي أسهم في تغيير سلوكيات الناس باتجاه الحل السلمي للنزاعات، واستيعاب العالم كأسرة واحدة، وذلك من خلال اللاعنف وهي فلسفة هندية تحث على عدم إيذاء أي أحد لا من خلال الأفكار ولا الأفعال ولا الكلمات، لأن اللاعنف هو القيمة السامية.
من جهته، وفي كلمة له، أكد آمين فرع دمشق لحزب البعث العربي الاشتراكي محمد حسام السمان، أن سورية قيادة وشعبا وحزبا تثمّن مواقف الحكومة والشعب الهندي الداعمة لسورية في حربها ضد الإرهاب واستنكارها للعدوان التركي الغاشم على سورية ورفضها للتدخل في شؤون الدول ذات السيادة ونبذ الإرهاب والتطرف بكل أشكاله.


وفي كلمة مماثلة، أكد كل من مدير الإفتاء العام والتدريس الديني في وزارة الأوقاف، علاء الدين زعتري، ممثل سماحة مفتي الجمهورية، أحمد بدر الدين حسون، والشيخ مقبل الحمد من الحوزة الزينبية، أن الأمم الحية هي التي تحتفل بعظمائها لأن من لا تاريخ له لا حاضر ولا مستقبل له، معتبرين أن القيم التي كان يتمثلها المهاتما غاندي وهي السلام والتسامح واللاعنف والإنسانيسة هي قيم مشتركة لكل ما أنزل الله من كتب سماوية وما أرسل من رسل، فالمنطلق هو الإنسان، وعلينا أن تكون صلواتنا لحسن معاملة بعضنا لبعضنا فالله يريد محبتنا لبعضنا.

سيلفا رزوق – الوطن

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن أون لاين

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock