عربي ودولي

العفو الدولية: تدمير المؤسسات الإعلامية في غزة “جريمة حرب” .. و”أسوشيتد برس” تطالب بالتحقيق

دعت منظمة العفو الدولية إلى التحقيق بتدمير المؤسسات الإعلامية خلال العدوان الإسرائيلي الذي يستهدف غزة منذ 7 أيام ،باعتباره جريمة حرب.

وفي هذا السياق، طالبت وكالة “أسوشيتد برس” الأمريكية للأنباء، بفتح تحقيق مستقل في الغارة الجوية الإسرائيلية التي استهدفت مبنى الجلاء الذي كان يضم مقر الوكالة ومقار إعلامية أخرى في قطاع غزة، مؤكدة أن الرأي العام يحق له معرفة الحقائق.

وقالت رئيسة التحرير التنفيذية للوكالة سالي بزبي، إنه “ليس هناك انحياز إلى أي طرف في هذا الصراع.. سمعنا إسرائيليين يقولون إن لديهم دليلا.. نحن لا نعرف ما هو هذا الدليل.. نعتقد أنه من المناسب في هذه المرحلة أن تكون هناك نظرة مستقلة على ما حدث بالأمس”.

وكان الجيش الإسرائيلي، زعم أن المقاومة الفلسطينية كانت تستخدم المبنى كمقر للاستخبارات العسكرية وتطوير الأسلحة.

وقال الكولونيل في جيش الاحتلال جوناثان كونريكوس، إن “إسرائيل تجمع الأدلة كي تقدمها للولايات المتحدة”، لكنه أحجم عن إعلان الالتزام بتقديم تلك الأدلة في غضون اليومين المقبلين.

ويضم برج الجلاء السكني الذي دمرته طائرات الاحتلال الإسرائيلي، يوم السبت، على مكاتب جميع المؤسسات الدولية وكذلك مكاتب الصحافة العالمية.

المصدر: روسيا اليوم + وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن أون لاين

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock