اقتصاد

الغربي: “السورية للتجارة” ستكون التاجر رقم واحد في سورية قريبا

أكد وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك عبد الله الغربي أن مؤسسة السورية للتجارة ستكون قريبا التاجر رقم واحد في سورية، لتنهي احتكار التجار للمواد التي يتم استيرادها.

وقال الغربي في حديث للتلفزيون السوري أن الوزارة تنتظر السماح لها من قبل رئاسة الحكومة بالاستيراد المباشر للمواد من أجل منافسة التجار ومنع عملية احتكار المواد، مشيرا إلى أن “السورية للتجارة” ستنطلق بقوة خلال الفترة القادمة بعد تأهيل 400 صالة من إجمالي 1100 صالة في البلاد.

وأعلن الغربي عن حوافز ستشمل جميع الموظفين في هذه المؤسسة لمتابعة العمل فيها بعد أن عانى معظمهم من مشكلة الرواتب.

وفي إشارة لمشكلة مادة المتة واحتكارها من قبل التجار أعلن الوزير الغربي أن هذه المشكلة ستجد حلا خلال أسبوع على أبعد تقدير، منبها إلى وجود محتكرين لهذه المادة.

وأكد وزير التجارة الداخلية أن الأمن الغذائي في سورية وخاصة فيما يتعلق بمادة القمح لا يعاني من أية مشكلة، مشيرا إلى استعادة نحو 50 ألف طن من القمح بعد استعادة الجيش السوري السيطرة على مدينة دير الزور وريفها.

وبخصوص الظاهرة المنتشرة لبائعي الخبز الجوالين والمتعاونين مع مشرفي الأفران في مدينة دمشق، أكد وزير التجارة أن الوزارة بصدد افتتاح 50 كشك موزعة بشكل منظم يضمن الوصول للجميع لتكون كوات لبيع الخبز، حيث سيتم رفدها بالمادة 4 مرات يوميا بهدف القضاء على أي تلاعب بمادة الخبز، ومشيرا إلى أن موظفي هذه الأكشاك سيكونون من جرحى القوات المسلحة السورية.

ووعد الوزير الغربي بدراسة لتخفيض أسعار مواد البناء والحديد خلال الفترة القادمة.

الوطن أون لاين

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock