عربي ودولي

الكرملين يرحب بنية الفاتيكان.. ويعلن استحالة مغادرة محطة زابوروجيه النووية

نفى المتحدث باسم الكرملين، دميتري بيسكوف، صحة الأنباء والمزاعم بوجود مؤشرات على نية روسيا مغادرة إنرغودار ومحطة زابوروجيه النووية مؤكدا استحالة حدوث ذلك.

وردا على سؤال صحفي حول صحة هذه المزاعم، قال بيسكوف: “لا داعي للخوض في تلك المزاعم لأنها غير موجودة ولا يمكن أن تكون”.

وكانت وسائل إعلامية قد نقلت عن رئيس شركة “Energoatom” الأوكرانية، بيتر كوتين، قوله “إن الجيش الروسي قد يستعد لمغادرة محطة الطاقة النووية في زابوروجيه”.

وفيما يتعلق بالمفاوضات مع كييف ووساطة الفاتيكان، لفت بيسكوف إلى إن موسكو ترحب بنية الفاتيكان على أن يكون وسيطا بين موسكو وكييف، لكن مثل هذه الاقتراحات غير مطلوبة من قبل كييف.

وأضاف بيسكوف: “نحن نعلم أن عددا من قادة الدول يعلنون عن استعدادهم لتقديم وساطتهم وبالطبع، نرحب بهذه الإرادة السياسية، ولكن في الوضع الذي لدينا الآن بحكم الأمر الواقع وبحكم القانون، هذه المقترحات غير مطلوبة عند الجانب الأوكراني”.

وهذا وكان قد أعلن مصدر مطلع في الفاتيكان، في وقت سابق، استعداد بابا الفاتيكان لفعل كل ما هو ممكن لتحقيق السلام في أوكرانيا.

المصدر: وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن أون لاين

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock