من الميدان

اللجان المدافعة عن كفريا والفوعة تأسر 3 عناصر من تنظيم “النصرة”

تمكنت اللجان الشعبية المدافعة عن بلدتي كفريا والفوعة المحاصرتين في ريف إدلب الشمالي من أسر 3 عناصر تابعين لتنظيم جبهة النصرة الإرهابي خلال تحضيرهم لقصف البلدتين.

وكانت مجموعة من أفراد اللجان نصبت كمينا لعدد من مسلحي “جبهة النصرة”، وتمكنت من اعتقالهم بينما كانوا ينصبون مدفع هاون لقصف البلدتين المحاصرتين.

ووقع تحت أسر اللجان الشعبية خلال هذه العملية النوعية 3 عناصر من “لواء المهاجرين والأنصار – القوة المركزية” التابعة لتنظيم “النصرة” بينهم مسلح يحمل الجنسية الشيشانية.

 

        

 

وتتعرض البلدتان المحاصرتان منذ أيام لقصف عنيف بكافة الأسلحة الثقيلة، ينفذه عناصر من تنظيم “جيش الفتح” المسيطر على كامل محافظة إدلب.


وأعلن بدء سريان هدنة غير محددة الأجل في الساعة السادسة من مساء السبت 10 كانون الأول، في بلدات كفريا والفوعة والزبداني ومضايا بريف دمشق.

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock