محلي

اللجنة الوزارية تتابع جولتها الخدمية في السقيلبية ومحردة بريف حماة

تابعت اللجنة الوزارية المكلفة تتبع تنفيذ المشاريع الخدمية في محافظة حماة عملها في مدينتي السقيلبية ومحردة بلقاءات مع المعنيين والفعاليات الأهلية وبجولة على مواقع المشاريع.

ففي السقيلبية التقت الفعاليات الأهلية والإدارية بمنطقة الغاب واستعرضت معها عدداً من أهم المشروعات الحيوية كمشاريع السدات المائية التي من المقرر إنشاؤها على المصارف المائية وعددها 6 خلال الفترة المقبلة بهدف زيادة مخازين المياه واستثمارها في ري المحاصيل لاسيما وأن هذه السدات من شأنها احتجاز كميات كبيرة من المياه وبكلف مالية قليلة نسبيا مقارنة مع إنشاء السدود.

وقرى الغاب النموذجية والتي مضى على إطلاق العمل فيها أكثر من 3 عقود من دون الانتهاء منها لمعوقات قانونية وتنظيمية وإدارية حيث تم الاتفاق على نقل ملكيتها من المؤسسة العامة للإسكان لوزارة الإدارة المحلية ليصار إلى تسهيل إنجاز كل الإجراءات المتعلقة بهذا المشروع.
وكذلك مشروع إنشاء 4 خزانات مائية في المصارف المائية بالمنطقة بسعة كلية تقدر ب42 مليون متر مكعب من المياه تم الانتهاء من دراستها تمهيدا لطرحها خلال الفترة المقبلة لتأمين مصدر التمويل اللازم لها.

وذكر وزير الموارد المائية أن مشروعي محطة معالجة الصرف الصحي في عين الكروم و نهر البارد البالغ كلفة كل واحد منها 150 مليون ليرة وصلت نسبة الإنفاق في الاول إلى 20 مليون ليرة في حين تم التعاقد على تنفيذ الثاني بالإضافة إلى تنفيذ مشروعات صرف صحي في قرى الفريكة ونبل الخطيب والريحانية وقطرة الريحان بقيمة 250 مليونا مع 17 مشروع صرف صحي في الغاب نفذتها محافظة حماة بقيمة إجمالية وقدرها 464 مليون ليرة .
ولفت الوزير الحسن إلى أنه حاليا هناك دراسة لتنفيذ محطة معالجة للصرف الصحي في كل من السقيلبية وسلحب بقيمة 5ر8 مليار ليرة.

وأوضح نضال فلوح معاون وزير الصناعة أنه فيما يتعلق بإنشاء معمل كونسروة في عين الكروم وقع الاختيار على أرض تعود ملكيتها للبلدية بمساحة 20 دونما وهناك مباحثات مع وزارة الزراعة لتخصيص أرض مماثلة لإقامة معمل ألبان وأجبان في شطحة.

وأعرب محافظ حماة الدكتور محمد الحزوري عن أمله في الإسراع بتوريد وحدتين لتعبئة الغاز متنقلتين في كل من سلمية وسقيلبية طبقا لوعود وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك خلال زيارته للمحافظة في الفترة الماضية.
وافتتحت اللجنة مكتب متابعة شؤون ذوي الشهداء والجرحى في السقيلبية ومكتباً خاصاً بموائمة أوضاع الجرحى.

بعدها توجهت اللجنة إلى منطقة محردة واطلعت على أعمال الصرف الصحي الخاصة بمشروع العيادات الشاملة في محردة والتي تبلغ كلفتها 22 مليون ليرة سورية ومن شأنها تخديم المنازل والمنشآت المجاورة .

وأشار محافظ حماة إلى أن مشروع مبنى العيادات الشاملة في محردة بانتظار تصديقه من قبل اللجنة الاقتصادية في رئاسة مجلس الوزراء بكلفة 2ر1 مليار ليرة سورية.

كما اطلعت اللجنة على تحديث المخبز الآلي وعلى واقع أداء محطة توليد كهرباء محردة التي تنتج يوميا أكثر من 140 ميغا واط ساعي.

وعقدت اللجنة اجتماعا في مجلس مدينة محردة ضم الفعاليات الأهلية والإدارية وعدد من أعضاء مجلس الشعب .
وأكد وزير الموارد المائية أن مجموع ما تم إنفاقه من اعتمادات مالية على إنجاز المشاريع الحيوية والخدمية في مناطق الغاب ومصياف ومحردة خلال العام 2017 وصل إلى حوالي 13 مليار ليرة سورية.

وبخصوص المنطقة الصناعية في محردة ونتيجة حدوث تباين بالمواقع المقترحة لها وفق توجيهات الحكومة القاضية بايجاد أرض تعود ملكيتها للدولة وعد المحافظ أنه خلال مدة أقصاها شهر سيتم موافاة وزارة الإدارة المحلية بالموقع المناسب المطابق للشروط بهذا الشأن.

وأعلن الدكتور الحزوري أن مجموع مشاريع الصرف الصحي المنفذة في محافظة حماة منذ زيارة رئيس مجلس الوزراء للمحافظة في شهر أيار من العام الماضي وحتى الآن بلغ 114 مشروعا منها 72 نفذ بالكامل بكلفة 651ر1 مليار ليرة و35 مشروعا قيد التنفيذ بكلفة مليار وسبعة مشاريع قيد الدراسة.

محمد خبازي – حماة – الوطن أون لاين

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock