اقتصاد

المركزي يطالب المصارف بالنظر في معاودة عملهم بعد تحسن الواقع الأمني

طلب مصرف سورية المركزي من جميع المصارف العاملة في سورية بالنظر في إمكانية معاودة مباشرة العمل في الفروع المصرفية التي توقفت عن العمل بشكل مؤقت نتيجة للظروف الأمنية التي كانت سائدة في المناطق الكائنة ضمنها هذه المقرات، وذلك انطلاقاً من مستجدات الظروف الراهنة والتطورات الحاصلة على امتداد الأراضي السورية سميا لجهة التحسن الملموس على الوضع الأمني.

وطالب المركزي المصارف بضرورة الوقوف مجدداً على مدى الحاجة الفعلية والفائدة المحققة سواء من توقف عدد من الفروع المصرفية عن تقديم الخدمات المصرفية من جهة، أم من تخفيض ساعات العمل في عدد من الفروع لمدة محددة من جهة ثانية، وذلك وفقاً للموافقات الصادرة بهذا الخصوص، وحسب الظروف الأمنية السائدة في مناطق وجود تلك الفروع.

وأكد المركزي ضرورة اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة للوقوف على وضع فروع المصرف المغلقة والمتوقفة حالياً عن ممارسة العمل المصرفي، وتقييم وضع مقراتها المعتمدة لجهة إمكانية معاودة افتتاحها وممارسة العمل المصرفي ضمنها، ومدى كفاية ساعات العمل المطبقة ضمن الفروع التي حصلت على موافقات من مصرف سورية المركزي على تخفيض ساعات عملها أصولاً.

وطالب المركزي المصارف موافاته بالرأي النهائي لعملية تقييم كل فرع على حدة، والمدة التقديرية لمعاودة مباشرة العمل ضمن كل منها، والالتزام بساعات العمل المحددة وفق أحكام القوانين والأنظمة النافذة بهذا الخصوص، على أن يتم التأكد من توفر البيئة التحتية المناسبة والتجهيزات والأنظمة الضرورية في مقر الفرع، إضافة للكادر الوظيفي الملائم تجنباً لعدم ترتب أي سلبيات أو قصور في أداء العمل، والتنسيق مع الجهات المختصة ضمن المحافظة التي يقع الفرع ضمنها حيث يلزم لاتخاذ أي اجراء واجب في اطار معاودة مباشرة العمل ضمن أي من الفروع المتوقفة وفق التعليمات والتوجيهات النافذة بهذا الخصوص.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock