سوريةسياسة

المقداد: على أميركا الخروج من سورية بنفسها أو سنعتبرها قوة معادية

أكد نائب وزير الخارجية والمغتربين فيصل المقداد أن على الولايات المتحدة الخروج بنفسها من سورية أو سيتم اعتبارها قوة معادية، مشيرا إلى أن الدولة السورية تنظر إلى أي وجود أجنبي لا ينسق مع الجيش في مجال محاربة الإرهاب على أراضيها بغير المقبول.

المقداد وضح خلال مقابلة تلفزيونية مع قناة الميادين علاقة القيادة السورية بحزب الله وباقي الحلفاء بمن فيهم الاتحاد الروسي حيث وصفها بعلاقة الاحترام المتبادل، مؤكدا أن جميع الأطراف على الأرض تلتزم بتوجيهات القيادة السورية وهي ملتزمة بها.

المقداد وصف انتصار دير الزور بالاستراتيجي واعتبره مفصلا أساسيا في القضاء على الإرهاب، مشددا على أن الجيش السوري قادر على الوصول إلى أي مكان في سورية إن هو اراد ذلك ولا يوجد ما يمنعه من هذا الحق الشرعي.

وبخصوص التواجد الأمريكي شمال الفرات وإمكانية اللعب على مشروع التقسيم وما دار عن مشروع “سوريا المفيدة” أجاب المقداد بأن مجرد إثارة هذا الحديث يدعو للضحك، مؤكدا أن سورية واحدة ولا يمكن لأي سوري التضحية بأي شبر منها.

واعتبر المقداد أن أهم المعارك ضد الإرهاب قد أصبحت من الماضي وحسمت جميعها لصالح الجيش الذي بات في طريقه الواضح للانتصار النهائي.

وفيما يتعلق بملف “الكيميائي” أكد المقداد أن الأيام القادمة ستشهد اجتماعات مع منظمة حظر الأسلحة الكيميائية في لاهاي لمناقشة هذا الموضوع وإغلاقه إلى غير رجعة، مشيرا إلى أن سورية لم تستخدم هذا السلاح كونها لاتمتلكه أصلا.

واعتبر نائب وزير الخارجية أن السعوديين وإلى جانبهم الوهابية هم الأكثر تمويلا للإرهاب في المنطقة وأن لا دور لهم في مستقبل المنطقة، فيما توعد العدو الإسرائيلي بالرد القوي في الوقت المناسب على الاعتداءات المتواصلة، قائلا: “سورية لن تنسى هذه الاعتداءات أبدا، وسنقوم باسترداد حقوقنا في الوقت المناسب”.

المصدر : الميادين

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock