العناوين الرئيسيةسوريةسياسة

المقداد: لو كان الجيش السوري في المنطقة لما تمكن النظام التركي من الهجوم

أكد نائب وزير الخارجية والمغتربين السوري الدكتور فيصل المقداد أن الجيش السوري واجه الاعتداءات التركية المستمرة على البلاد ومن أرسلتهم تركيا من إرهابيين خلال السنوات الماضية، مشددا على أن النظام التركي ما كان ليتجرأ على الهجوم على شمال شرق البلاد لو أن الجيش السوري كان في المنطقة.
وقال المقداد، في مؤتمر صحفي اليوم الخميس، على خلفية العدوان التركي على شمال شرق البلاد: “إن إردوغان قاتل فتح الأبواب أمام 170 ألف إرهابي كي يمارسوا القتل في سورية”، مشددا على أن التاريخ سيحاسبه لأنه مجرم حرب بحق الشعب السوري.
وأضاف المقداد: ” لو كان الجيش السوري موجودا في المنطقة، ولم تستهدفه بعض القوى، لما استطاع النظام التركي أن يهاجم”، مشيرا إلى أن الوجود الأمريكي في المنطقة كان سببا آخر لهذا الغزو.
وأكد المقداد أن الدولة السورية حريصة على جميع أبنائها، وأحضانها مفتوحة أمام جميع المواطنين “ولكن لا نتحاور على منطق انفصالي، ولن نتحاور مع من رهن نفسه للقوى الخارجية ونعتبره إرهابياً”.
وأعلن المقداد عن ثقة دمشق الكبيرة بالحلفاء الروس، وقال: “هم يقفون إلى جانب وحدة وسيادة الدولة السورية وهم مهتمون بما يجري على الأرض”.
ويستمر العدوان التركي الجوي والبري على بلدات ومدن ريفي الحسكة والرقة الشماليين لليوم الثاني على التوالي، حيث أدت الهجمات التركية إلى استشهاد 17 مواطنا بينهم طفل وإصابة العشرات.

الوطن أون لاين

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock