منوعات

الموت الأسود يهدد العالم مجدداً

حذرت رئيسة هيئة حماية المستهلك الروسية آنا بوبوفا من ازدياد حالات الطاعون في العالم.

وقالت بوبوفا بتصريحات صحفية إن التغيير في حدود بؤر الطاعون يستدعي الاستجابة الفورية لهذه الكارثة.

وتحدث عدوى “الموت الأسود” الذي كان شائعا في العصور الوسطى عبر التعرض لعضات البراغيث التي كانت تتغذى على القوارض الحاملة للبكتيريا أو التعامل المباشر مع أنسجة جسم الشخص أو الحيوان المصاب، أو استنشاق الرذاذ التنفسي الصادر من الشخص أو الحيوان المصاب.

ويتم تشخيص المرض من خلال فحص عينات من سوائل الجسم، كالدم، أو سوائل العقد اللمفية، أو البلغم، ينقل المصاب للمشفى فوراً حال التأكد من الإصابة ويعزل.

ويلزم المريض فثي آلية العلاج بتناول أنواع قوية من المضادات الحيوية كالجنتاميسين والستريبتوميسين والليفوفلاكساسين، وإخضاع المريض في الحالات المتقدمة لعلاجات خاصة، كالتنفس الاصطناعي، وأدوية لتنظيم ضغط الدم.

المصدر: وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن أون لاين

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock