منوعات

الموسيقار العالمي غي مانوكيان خلال مؤتمره الصحفي من دمشق: أدعو الجمهور السوري لساعتين من الفن ينسى فيها آلامه

بحضور عدد من وسائل الإعلام المحلية والعربية، عقد الموسيقار العالمي غي مانوكيان مؤتمراً صحفياً في فندق الفورسيزنز بدمشق قبل يوم واحد من حفله الذي سيقام في دار الأوبرا برعاية حصرية من سيريتيل وتنظيم شركة زوما.

وفي تصريح للصحفيين كشف مانوكيان أن: “الموسيقا لا تحتاج فيزا ولهذا استطعت تقديم الكثير من الحفلات بالعديد من الدول؛ إلا أن الحفلات التي أقدمها في البلاد العريبة يرافقني فيها كورال وفي حفل الغد سيكون معي فرقة كبيرة تتضمن موسيقيين وفريقا تقنيا من سورية ولبنان”.

وأوضح مانوكيان أن: “الجمهور السوري لا يختلف كثيراً عن الجمهور اللبناني فأنا اعتبرهم شعب واحد؛ وعندما دخلت اليوم إلى دمشق شعرت كأنني على أبواب بيروت في أيامها الجميلة لذلك أجد أن البرنامج الذي أحضره في لبنان يطبق أيضاً على الجمهور السوري”.

وقال مانوكيان إن: “لبنان يحمل مزيجا من عدة حضارات اختلطت وتأثرت ببعضها؛ لذلك ثقافتي بقيت “كلاسيكية” لعمر 17 عاماً والطابع الموسيقي عندي كلاسيكي وغربي وكبرت وأنا أستمع للموسيقى الغربية ومن الطبيعي أن تكون موجودة في موسيقاي العربية”، موضحاً أن ما يرغب به: “أن يقضي الجمهور السوري ساعتين ينسى فيها همومه لأن العالم العربي مملوء بالهموم وخاصة سورية ولبنان اللتان تمران بظروف صعبة من مدة طويلة”.

وبتصريح خاص لـ “الوطن” قال مشرف قسم الفعاليات في سيريتيل أحمد شاهين إننا: “نحرص دائماً لأن نكون سباقين وداعمين لكل النشاطات الهادفة بالبلد وخاصة النشاطات الفنية التي من شأنها أن تدعم الفن في البلد، خاصة مع الفنان مانوكيان الذي يتمتع بمحبة السوريين ونحن ندعم هذا النوع من الفن ومحبيه”.

مايا سلامي – الوطن أون لاين

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن أون لاين

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock