من الميدان

“النصرة” تقصف نقطة مراقبة تركية بريف حماة لاتهام الجيش السوري

قصفت “جبهة النصرة”، الواجهة الحالية لـ “هيئة تحرير الشام”، صباح اليوم الخميس، نقطة المراقبة التركية رقم ١٠ في شير المغار في جبل شحشبو بريف حماة الغربي لاتهام الجيش العربي السوري بالعملية، وهو ما سارعت إليه وزارة الدفاع التركية دون تقديم دليل يثبت صحة ادعاءاتها.

وأكدت مصادر معارضة إعلامية مقربة من ميليشيا “حركة أحرار الشام الإسلامية” المنضوية في ميليشيا “الجبهة الوطنية للتحرير” الممولة من تركيا لـ “الوطن اون لاين” أن مدفعية “النصرة” في المنطقة المقابلة لمنطقة الشريعة بسهل الغاب عمدت إلى إطلاق نحو ٣٥ قذيفة مدفعية على نقطة المراقبة التركية، ما أدى إلى إصابة ٣ جنود أتراك بجروح وإلحاق أضرار مادية في معدات النقطة.

وأوضحت المصادر أن الفرع السوري لتنظيم القاعدة يستهدف القضاء نهائيا على هدنة ٣ أيام التي توافقت عليها موسكو وأنقرة وسرت منتصف الليلة الماضية ولم تصمد بسبب خروقات “النصرة” وشنها هجمات على مواقع الجيش السوري.

وأشارت المصادر إلى أن “النصرة” تراهن عبر التحرش بنقاط المراقبة التركية على خلق صدام بين الجيشين السوري والتركي والقضاء على فض الاشتباك المعمول به في محيط نقاط المراقبة التركية الثابتة الـ ١٢ بجهود ووساطة روسية.

واستغربت المصادر مسارعة وزارة الدفاع التركية إلى اتهام الجيش السوري وتصريح وزير خارجية النظام التركي مولود جاويش أوغلو خلال لقائه نظيره الفرنسي جان إيف لودريان اليوم بان تركيا سترد في حال مواصلة الهجمات على قوات بلاده.

وكانت وزارة الدفاع الروسية اتهمت في بيان صدر اليوم إثر الحادث ميليشيات المعارضة المسلحة باستهداف نقطة شير المغار بقذائف المدفعية.

ادلب- الوطن اون لاين

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock