العناوين الرئيسيةمن الميدان

انتهاء العملية العسكرية بين “قسد” و”داعش” في سجن الصناعة بحي غويران

انتهت العملية العسكرية بشكل نهائي في سجن “الثانوية الصناعة” بحي غويران “جنوب مركز مدينة الحسكة، بعد أن قام مسلحي التنظيم الإرهابي بتسليم أنفسهم لقسد مقابل ضمانات الإبقاء على حياتهم.

وكشفت مصادر ميدانية لـ”الوطن”: أن الضمانات التي أعطتها قسد لمن بقي في آخر جيب من جيوب السجن لمسلحي التنظيم البالغ عددهم أكثر من ٣٠ مسلحاً، قابلها ضمانات من مسلحي التنظيم للإبقاء على حياة ٢٣ رهينة من مسلحي قسد كان محتجزة لدى من بقي من التنظيم في السجن.

ولفتت المصادر: أن عملية تسليم رهائن “قسد” تمت بشكل سلمي ودون مواجهات مسلحة بين الطرفين، وجاءت بالتوازي مع استكمال تسليم الرهائن التي تمت خلال الأيام الماضية، مع تسليم الدواعش لأنفسهم أيضاً خلال تلك الفترة وعلى دفعتين ليكون مجموع الدواعش الذين تم تسليم أنفسهم ٥٥٠ مسلحاً.

وتابعت المصادر أن تنظيم “داعش” قام بتسليم ٧٠٠ طفل لقسد يوم أمس الأربعاء من صغار التنظيم أو ما يسمّون ب”أشبال الخلافة”، الذين تم ترحيلهم إلى منطقة القامشلي، قبل أن يتم إحكام السيطرة الكاملة على أنقاض مبنى سجن الثانوية الصناعية، الذي كان هدفاً لنيران طيران وحوامات ومسيّرات الاحتلال الأميركي وقذائف القصف المدفعي والصاروخي من جانب قسد.

دحام السلطان – الوطن أون لاين

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن أون لاين

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock