محلي

بالصور: إضاءة شجرة الميلاد في فندق داماروز دمشق بمناسبة أعياد الميلاد ورأس السنة

أضيئت اليوم شجرة الميلاد المجيد في فندق داماروز بدمشق بحضور وزير السياحة بشر يازجي، والكاردينال ماريو زيناري السفير البابوي في سورية، وسفير الجمهورية الإسلامية الإيرانية بدمشق جواد ترك آبادي، والمطران لوقا الخوري، والأب الياس حبيب، والأب طوني يازجي، و جانسيت قازان عضو مجلس الشعب ورئيس جمعية أم الشهيد وعدد من أبناء الشهداء، والإعلاميين، وذلك لبث روح المحبة والإخاء والسلام التي تزين سورية الجميلة في أحلك الظروف وبعد الانتصارات …ليؤكد السوريون للعالم أجمع أن هذا البلد ليس فقط مهد للديانات وإنما منبع الحب والحياة ويليق به الفرح .

وقال وزير السياحة: نشعل هذه السنة أضواء شجرتنا، ونحن نصلي لسورية التي تتعافى… لسورية التي تنفض عن جسدها غبار التعب وترفع صوتها بتراتيل الحب والسلام كما كانت رسالتها الأبدية عبر العصور، مضيفا: إن سورية أرض الديانات ومهدها.. واليوم نحن هنا بفضل تضحيات رجالها ونسائها وبطولات جيشها حامي الماضي والحاضر والمستقبل .. نقف لنقول للعالم أجمع أننا كما كل عام نقف في دمشق ونقول كلمة المحبة للبشرية.

ولفت يازجي إلى أن طيلة سنوات الحرب على سورية لم تنطفئ شجرة الميلاد فيها حتى في أحلك وأقسى سنوات الحرب… لكنها كانت شجرة أمل وأمنيات بالسلام واليوم هي شجرة نصر وإصرار وعزيمة على النهوض والإنجاز.

ووجه المطران لوقا الخوري التهنئة لكل أبناء الشعب السوري بالميلاد وبالانتصارات التي حققناها بفضل بطولات الجيش العربي السوري ، وشهداء سورية الذين لولاهم لما كنا في هذا الاحتفال ، مشيرا إلى أن هذه الاحتفالات لا تمنع أن القدس هي بوصلتنا وأرض مقدساتنا المسيحية والإسلامية والتي تتعرض لهجمة شرسة والتي ستنتصر عليها.

كما هنأ السفير الإيراني أبناء الشعب السوري بالانتصارات التي يحققها الجيش العربي السوري وبميلاد السيد المسيح عليه السلام، مضيفا أنه مع إطلالة العام الجديد ستكون الانتصارات متسارعة.

وأشار إلى تضامن إخواننا المسيحيين في بيت لحم كما بقية الإنسانية التي أدانت الموقف الذي اتخذته الإدارة الأميركية والذي لا يعبر عن أحاسيس إي إنسان يؤمن بالحق والحقيقة ومنوها بأن تضامن كل الأديان السماوية ضد هذا الموقف هو أمر حق وهو خير دلالة على أننا جميعا نلتقي على محبة الله ورسل الله فسلام الله على رسل الله أجمعين .

بدورها لفتت عضو مجلس الشعب السيدة جانسيت قازان إلى مشاركة أبناء الشهداء في إضاءة شجرة الميلاد حَيْث تم تكريم عدد من أبناء الشهداء في هذا الاحتفال .

تخلل الاحتفال إنشاد تراتيل العيد وأغاني الميلاد وتكريم عدد من أبناء الشهداء.

“الوطن أون لاين” اختار عددا من الصور من مجريات الحفل.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

   

تصوير: طارق السعدوني
فادي بك الشريف – الوطن أون لاين

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock