العناوين الرئيسيةمحلي

برسم وزارة التربية.. معلمة تضرب طفلاً بخرطوم المياه في مدرسة سمير الصواف بحماة

في شكوى لـ”الوطن أون لاين ” أفاد المواطن “بشار هشام قتيل” أن ابنه هشام ـ وعمره 13 عاماً ـ وهو  بالصف السابع، تعرض لضرب مبرح من قبل إحدى المعلمات في مدرسة سمير الصواف بحي القصور بمدينة حماة .

وبيَّنَ أن المعلمة ضربت ابنه بخرطوم المياه  البلاستيكي على ظهره ورقبته ومختلف أنحاء جسده  ، إضافة  لركله  عدة  ركلات أيضاً.

ومن شدة هلع الطفل لم يبلغ والده بما حدث  له  بالمدرسة  على  أيدي  المعلمة إلاَّ بعد يوم، بسبب خوفه من تكرار العقوبة، ولكن عندما لم يستطع كتم الألم الذي يعاني منه أخبر والده بما تعرض له.

وذكر والد الطفل أنه ذهب للمدرسة وقابل مديرها وكادرها التدريسي والمعلمة التي ضربت ابنه  وآذته، وكان جوابها أنها فعلت هذا الأمر، و/ روح بلط البحر /.

ولفت الأب إلى  أنه تقدم بشكوى خطية لمديرية  التربية مطالباً المعنيين في وزارة التربية بموقف حازم لمنع تكرار مثل هذه الحوادث. وأكد أن ابنه متخوف من الذهاب للمدرسة بسبب هول الحادثة التي تعرض لها،  والحالة المزرية التي وصل إليها والإحراج الذي حصل له بين زملائه وأقرانه.

ويطلب  الأب ضرورة أن يكون لوزارة التربية وقفة جادة لإنهاء تكرار مثل هذه الحوادث، فالمدرسة دورها تربوي قبل أن يكون تعليمياً.

ولمعرفة  الإجراءات  التي  اتخذتها  التربية  لمعالجة  هذه  الشكوى ،  تواصلنا  مع  مدير  التربية  بحماة  يحيى  منجد عدة  مرات ولكن  من دون  جدوى  إذ  لم يرد  على  هاتفه  ،  فأرسلنا  له  رسالة   sms ليرد  على  مكالماتنا  ولكن  للأسف  لم يرد  رغم  وصول  الرسالة  له ،  ومع ذلك  أرسلنا  له  شكوى  الأب  على  الواتس الخاص به ليجيبنا  عليها  ،  ومع  ذلك  لم يتكرم  مدير  التربية  بالإجابة .

لذلك نضع هذه الشكوى برسم  وزارة التربية  .

حماة – مراسل الوطن

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن أون لاين

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock